كيفية احرام المرأة من بيتها

يعتبر الإحرام أولى مناسك أداء العمرة والحج وهو أول النوايا القلبية قبل الدخول لأداء المناسك ، وقد سمي الإحرام بهذا الاسم لأنه يحرم الرجل والمرأة من كان مباح قبل الإحرام ، غير أن الإحرام يعتبر من العبادات العظيمة التي يقوم بها الإنسان.

إحرام المرأة من بيتها

يمكن للمرأة أن تحرم من منزلها من خلال عدة طرق وهي

– عليها عقد النية أولا

– ثم عليها تنظيف جسدها جيدا والاغتسال بعد ذلك.

– يمكنك أن تقوم بارتداء أي لبس لكن يجب أن لا يكون ملفت للنظر ، لكن هذا لا يجوز عند الرجل.

– فيجب أن يكون اللباس غير مفصل للجسم وغير شفاف.

– لا يجب أن تقومين بتغطية وجهك.

– عليك أن تعلم أن إحرام بعد كل صلاة فرض وأن لم تتمكن من ذلك فعليها أن تصلي ركعتين للإحرام.

– عليك عمل النسك ثم تقومين ذكر الله تعالى كثيرا.

كيفية إحرام المرأة من المنزل

– قد أقر العلماء أن لا يوجد فرق بين الرجل والمرأة في طريقة الإحرام ، فالأختلاف فقط يأتي في لباس المرأة المخيط ولا يجوز هذا عند الرجل ، ويجب على المرأة أن لا تقوم بتغطية وجهها أثناء الإحرام ، ويعتمد الإحرام في البداية على نية الدخول في أداء مناسك الحج أو العمرة ، ولكن ليس بارتداء ملابس الخاصة بالإحرام ، والسنة النبوية في الإحرام أن السنة أن يغتسل الرجل أو المرأة وذلك عند وصول الميقات ، ثمؤيقم بارتداء ملابس الخاصة بالإحرام ، ثم تقومين بنوي النسك الذي تريده وتحرم فيه ، وعليك أن تقومين بالغسل قبل هذا والاغتسال في البيت ، ثم عليك عقد النية بالإحرام عندما يحين وقت الميقات ، وأن تم غير هذا فلا تحصلين على الأجر والثواب ، حيث أنه تم الفصل بين النية للإحرام ونية الاغتسال المتعارف عليه.

– وأن رغبت المرأة أن تحرم من بيتها فعليها أن تغتسل وتنظف جسدها حتى وأن كانت على حيض أو نفاس ، ثم تقوم بارتداء ملابس الخاصة بالإحرام ،  لباس الإحرام له صفات معينة عليها الالتزام بها مثل عدم التبرج وأن لا يكون شفاف أو ملاصق للجسد وغيره من الصفات ، ويجب أن لا تقوم بتغطية وجهها وأيضا كفيها ، وعلى المرأة أن تحرم بعد صلاة الفرض وأن كانت فعليها صلاة ركعتين سنة للإحرام ، ثم تقوم بقول النسك(لبيك اللهم بعمرة) ، ثم عليها أن تبدأ بالتلبية من خلال ذكر الله كثيرا ، وعلى المرأة أن تخفض من صوتها أثناء التلبية لأن هذا يعتبر سترة لها.

طريقة إحرام المرأة من الميقات

– على المرأة عند الإحرام أن تزيل كافة الشعر الزائد بالجسد ، حيث تقوم بتنظيف جسدها وتطهيره مثل شعر الإبط وشعر أيضا العانة وعليها تقليم أظافرها بالكامل ، ثم عليها أن تغتسل مثل غسل الجنابة في الميقات المحدد لها ، حتى أن كانت حائض أو مرأة نفاس ، وأن لم تقم بهذا فلا حرج عليها ويجوز ذلك.

– ثم عليها أن تلبس اللباس الشرعي لها حسب ما تعرفه عن اللباس الخاص بالإسلام الصحيح ، ولا يفرض على المرأة الإحرام بلون معين في اللباس ، لكن من الواجب أن يكون نظيف ورائحته طيبة.

– أما شروط لباس المرأة يجب أن يكون فضفاض غير ضيق ولا يفصل جسدها ولا يشف ويستر كل عوراتها ماعدا الكفين والوجه ، ويجب أن لا يكون من أجل التزين ولا يكون بالطبع مشابه لثوب الرجال.

– ثم على المرأة أن تنوي بقلبها أولا ، ان تم مصادفة النية صلاة فرض عليها عقد النية أثناء الصلاة ، فعليها أداء فرض الصلاة أولا ثم عقد النية لأداء مناسك الحج أو العمرة ، ثم عليها أيضا أن تقوم بقول لبيك اللهم لبيك لكن بصوت منخفض حتى لا يسمعه أحد فهذا عوره أيضا من عورات المرأة ، وعليها قول هذا حتى تصل إلى مكة المكرمة وثم تقومين بالطواف حول الكعبة الشريفة ، عندما يتم خلع ملابس الإحرام عند اتساخه فعليها الاغتسال ويمكنها استخدام الصابون.

محظورات الإحرام الخاصة بالسيدات

– أن قامت المرأة بتغطية الوجه والكفين أن كان عن طريق ارتداء النقاب أو القفازين فهذا يعتبر من محظورات الإحرام ، فعليها أن ترتدي لباس يوضح الوجه والكفين.

– عند عقود الزواج ولا يجب الجماع إثناء الإحرام يعتبر في هذه الحالة حرام شرعا.

– لا يجوز أيضا الصيد البري فهذا يعتبر قتل مباشر أو غير مباشرة بمساعدة أخرين.

هكذا تم توضيح كافة التعاليم التي على المرأة معرفتها قبل أداء مناسك الحج أو العمرة ، فعليها فعل هذا حتى يصح لها أداء تلك الفريضة.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *