ماهي العملات المشفرة

في الآونة الأخيرة انتشر صيت ما يسمى بالعملات المشفرة في الوسط التجاري وبين الحكومات وبين العامة من الناس، حيث أنها مشابهة للعملات الأخرى الورقية مثل الدولار واليورو وغيرها من حيث القيمة في عملية الشراء، ومن حيث التصنيع أيضاً والاستخدام نوعاً ما.

ما هي العملات المشفرة؟  

العملات المشفرة أبسط تعريف لها هي نقود رقمية يمكن لمالكها إجراء عمليات تجارية مثل الشراء عبر الإنترنت بها، وعلى العكس من العملات الواقعية فهي موجودة على الإنترنت فقط، وتعد هذه العملات لا مركزية أي أنها لا تخضع لأي حكومات أو بنوك مركزية لإنشائها أو تداولها مما يعني أن مستخدميها هم من يتحكمون بها وبعملية تصنيعها، مما يجعل لها بعض العيوب والمميزات التي سنتحدث عنها في هذا المقال.  

يتم تداول هذه العملات على شبكات الانترنت بين المستخدمين بشكل مباشر أي أنه لا يوجد أي وسيط بين الأشخاص المستخدمين لهذه العملات، حيث يتم تخزين هذه العملات على محفظة رقمية سحابية على الإنترنت، أو على حاسوبك الشخصي، يتم إرسال واستقبال هذه العملات من مستخدم إلى الآخر عبر جهاز الحاسب أو التلفونات الذكية المحمولة، تسجل عملية التداول هذه فيما يسمى بتقنية ال blockchain التي تتمكن من رؤية تسجيلات هذه العمليات لحاملي هذه العملات الإلكترونية.  

ما هو التعدين (mining)؟  

حسناً بعد أن تعرفنا على هذه العملات، كيف يمكننا أن نحصل عليها، فالعملات التقليدية يتم بها صناعة الأموال بطريقة معينة في البنوك المركزية، ولكن كيف يتم الأمر في هذه العملات الرقمية؟ تتولد هذه العملات المشفرة عبر ما يسمي بعملية التعدين أو التشفير التي تتم عبر حواسيب متخصصة عن طريق حل لغز رياضي شديد التعقيد يعرف بـ هاش hash.  

يتنافس الناس حول العالم لحل مثل هذه الألغاز المعقدة، وعندما يتمكن الشخص بالفوز بكمية محددة من هذه العملات المشفرة تنجز حينها عملية التعدين. ولكن هذه العملية تتطلب أجهزة حاسوب متفوقة وذات قدرات عالية حتى تتمكن من إتمام مثل هذه العمليات المعقدة، فإن لم تكن مثل هذه الإمكانيات في جهازك الخاص فلا تضيع وقتك.  

ولكن هناك طرق أخرى للحصول على العملات المشفرة حيث لا يعد التعدين الطريقة الوحيدة للحصول عليها، بل أنك يمكنك أن تشتريها من على الإنترنت باستخدام أموالك المحلية العادية على أسواق مخصصة لها على الإنترنت، ومن الممكن أن تقوم أنت أيضا ببيعها لمستخدمين آخرين، وهذا ما يسمى بالتداول كما هو الحال في أسواق البورصة والذهب، ويتم تحديد قيمة العملة عن طريق العرض والطلب حيث أنها تكون متذبذبة طول الوقت.  

المميزات والعيوب للعملات المشفرة  

من أشهر مزاياها هي أنها توفر لك استخدام اسم مستعار، برغم من أن كل عملية تسجيل يتم عرضها للعوام إلا أنك غير مضطر أن تستخدم معلومات شخصية لك مثل الاسم الكامل والعنوان، عند الإرسال أو الاستقبال لهذه العملات 

من العيوب الكبرى لهذه العملات أنها شائعة في تعاملات المنظمات الإجرامية حيث لا يمكن أن تقوم بتتبع الأموال التي بحوزتهم ولا التبادلات التي يقومون بها، ولهذا فإن الحكومات لا تعتبر من كبار مشجعي هذا النوع من العملات، كما أنها تعمل لوضع قانون وطريقة يجعلها أكثر شفافية ووضوح في استخدامها والتعامل بها أو تداولها، ولكن من الممكن ألا نعتبر هذا من العيوب حيث أن العصابات والمنظمات الإجرامية تستعمل العملات الورقية أيضاً.  

ومن المميزات التي من الممكن أن تضاف لهذه العملات أن العملات المشفرة لا يمكن تزويرها على عكس العملات والنقود الورقية، بالإضافة إلى أنها سهلة ورخيصة في التعامل والتداول حتى وأن كان هناك بعض الرسوم إلا أنها أقل من الرسوم التي يتم فرضها من الشركات المالية والبنوك 

ومن السلبيات والعيوب التي في هذه العملات المشفرة هي أنه من الممكن أن يتم التحايل وتهديد أمان محفظتك الرقمية من خلالها، مع العديد من عمليات الهكار والاختراقات التي أصبحت تهاجم مواقع البنوك وحسابات الناس عليها.

هناك تهديد أيضاً علي الحسابات التي يتم تخزين الأموال عليها سحابياً على الإنترنت ومن الممكن أن يتم اختراق هذه الحسابات والاستيلاء علي أموال المخزنة عليها، لذا فيكون الحل لهذه المشكلة أن تخزن هذه الأموال على حاسوبك الشخصي بعيداً عن المخترقين، ولكن للأسف من الممكن أن تتعرض هذه الأموال إلى الخطر أيضاً في حالة سرقة الجهاز نفسه أو توقفه عن العمل أو تعطله.  

عند تعاملك بهذه العملات وقيامك بالتداول بها فعليك أن تعلم أنها لا رجعة فيها، فإذا قمت بالشراء من أحد التجار عبر الإنترنت وتريد أن ترجع البضاعة وتسترد مالك فلا يمكنك أن تسترجعها بسبب عدم وجود خدمات مراقبة وتحكم على هذه العمليات من الممكن أن تقوم بتقديم الشكاوي لها، وهذا على العكس في طرق الدفع الأخرى مثل بطاقات الائتمان التي تمكنك من استعادة اموالك في حالة حدوث اي مشاكل.  

أكبر العملات الرقمية أو المشفرة  

البيتكوين (Bitcoin) هي من أغلي العملات الرقمية في العالم والأكثر شهرة من بين ملايين المستخدمين حول العالم، هذه العملة كان من الممكن أن تحصل عليها مقابل بعض السنتات في بداية إنتاجها، ولكن مع مرور السنين تزايد سعرها بشكل كبير لتصبح أغلى العملات الرقمية في العالم، تم إنشائها سنة 2009 من شخص يدعى ساتوشي ناكاموتو، ليست البيت كوين العملة الوحيدة حيث يوجد نحو 1500 عملة رقمية يمكنك الاختيار من بينهم ولكن هناك بعض العملات القليلة ذات القيمة. 

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *