صفات الذئب

الذئب من بين الحيوانات المفترسة التي تعد أكبر الفصائل الكلبية وهي من الحيوانات التي تفضل العيش وسط جماعات والقطيع في الذئاب في الغالب يتكون من 20 ذئب كما كما أنها تفضل العيش وسط الغابات المفتوحة وحتى تتمكن من التعرف على أفراد القطيع فهي تتبع خاصية الشم والعواء في التعرف على مكان القطيع في المنطقة التي تعيش بها، كما أن الذئب لا يتزوج إلا من أقوي أنثى في القطيع وتظل كل الذئاب الأخرى في طاعتها ومراعاتها خلال فترة الحمل والإنجاب.

الصفات الجسدية للذئب

في الكثير من الأحيان يصل طول جسم الذئب إلى 2 متر كما أنها تتميز بالذيل الطويل الذي قد يصل في بعض الأحيان أيضا إلى نصف متر وأكتاف الذئب تتميز بعرضها وتصل إلى 80 سم في بعض الأحيان ووزن الذئب الصغير هو 12 كيلو جرام بينما يصل وزن الذئب الكبير البالغ نحو 80 كيلو جرام وتعيش الذئاب في المتوسط بين 16 وحتى 20 عام.

التكاثر في الذئاب

عندما يقدم الذئب على التزاوج يحدث صراع كبير بين الإناث في القطيع والفائزة هي من تتزوج وتظل باقي الإناث في القطيع تحت خدمتها حتى تضع الصغار، تستمر فترة الحمل عند الذئاب إلى 65 يوم يعنى شهر ونصف وتلد في المرة الواحدة من 3 إلى 8 جراء صغيرة والتي تولد بعين مغمضة، وتظل الجراء في القطيع وتحت رعاية من الأم حتى يصبحوا قادرين على مواجهة المخاطر الخارجية.

كما أن أنثى الذئب قادرة على تأمين نفسها والصغار ضد الكثير من المخاطر، كما أنها تؤمن لهم احتياجاتهم من الطعام اليومي وتبعد كل البعد عن الجيف ولها نوع معين من الفرائس تقدم على تناوله.

طباع الذئاب

من بين أهم المميزات والصفات التي توجد في الذئاب هي الذكاء كما أنها تحمل الكثير من المواصفات التي لا توجد في حيوانات أخرى، فهي من الحيوانات المرتبة كما أن لها سرعة بديهة عالية كما أن الذئاب لديها القدرة الكافية على تمييز الفريسة الخاصة بها من على بعد العديد من الكيلومترات نظرا لقدرتها الكبيرة على شم الفرائس، كما أنها تعتمد على العواء عملا على تنبيه القطيع وباقي الحيوانات حيث تقوم بالعواء كل 8 ساعات.

وقد يصل صوت الذئاب إلى مسافة 10 كم كما أن الذئب من الحيوانات التي تخشى منه الجن وهو أيضا من الحيوانات التي لا يتم ترويضها وله القدرة الكافية لتحديد ما إذا كان الإنسان يحمل السلاح من عدمه، كما يتميز بسرعة الحركة وينام ولديه عين واحدة مفتوحة ولها نقطة ضعف واحدة هو أنه من السهل الهروب من الذئاب في حالة أن قام بالركض في شكل دائري نظرا لكون العمود الفقري للذئب مستقيم لذا فهو لا يتحمل تلك الطريقة من الجري.

سلوك الذئاب في الحياة

كما ذكرنا من قبل فإن الذئاب من الحيوانات التي تفضل العيش في قطيع ولكن هذا القطيع لا يكون كبير العدد ومن المتعارف عليه في الذئاب أيضا أنها تتنقل من المكان الذي تعيش به وحتى مسافات طويلة والتي تصل إلى 19.3 كم وهي تعتمد على الغزلان وحيوان الأيل وغيرها من الثدييات صغيرة الحجم، كما أن الذئب الواحد يأكل خلال الجلسة الواحدة أكثر من 9 كيلو جرام ومن الممكن أن تعتمد على الفاكهة والثعابين والأسماك وغيرها من الأنواع المختلفة من الطعام.

معلومات هامة عن الذئاب

يوجد الكثير من المعلومات التي أقرها العلماء عن الذئاب والتي من بينها ما يلي.

1- من المعروف أن الذئاب من الحيوانات التي لا تفضل العيش في مكان واحد فقط بل أنها تفضل الانتقال من مكان إلى آخر كل فترة من الزمن.

2- كما أن الذئاب من الحيوانات التي لديها القدرة الكافية على تكوين المزيد من الأصدقاء حيث تقدم الذئاب على التواصل مع الآخرين داخل المجموعة أو القطيع الواحد من خلال العواء.

3- كما أن الذئاب تتواصل مع بعضها البعض وفي القطيع الواحد من خلال ترك رائحة مميزة لها على الطريق الذي تسلكه مثل رائحة البول أو البراز.

3- كما أن السلوك الخاص لك من الذئاب والكلاب يتشابه مع بعضه البعض حيث نجد أن الذئاب من الحيوانات التي تفضل اللعب لفترة وتحب العظام أيضا كما أنها تطلق المزيد من الأصوات العالية حال التعرض إلى أي خطر يهددها من الخارج.

المراجع:
الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *