لماذا تطبع النقود في سويسرا

كثيرا يسألون عن سبب عدم قيام الحكومة بطباعة المزيد من الأموال والسبب هو أن طباعة المزيد من النقود لا يؤدي إلى زيادة الإنتاج الاقتصادي بأي شكل من الأشكال، إنه يؤدي فقط إلى التضخم، ولنفترض أن الاقتصاد ينتج بضائع بقيمة 10 ملايين جنيه إسترليني مثلا 1 مليون كتاب في 10 جنيهات استرلينية لكل منهما، وفي هذا الوقت سيكون عرض النقود 10 مليون جنيه إسترليني، وإذا ضاعفت الحكومة عرض النقود فسيظل لدينا مليون كتاب لكن الناس لديهم المزيد من المال.

وسيرتفع الطلب على الكتب والشركات سترفع الأسعار، والسيناريو الأكثر ترجيحا هو أنه إذا تم مضاعفة عرض النقود فسيتم بيع مليون كتاب بسعر 20 جنيها إسترلينيا، وتبلغ قيمة الاقتصاد الآن 20 مليون جنيه إسترليني بدلا من 10 ملايين جنيه إسترليني، ولكن عدد السلع هو بالضبط نفس الشيء، ويمكننا القول أن الزيادة في الناتج المحلي الإجمالي هي وهم نقدي، صحيح أن لديك المزيد من المال ولكن إذا كان كل شيء أكثر تكلفة فأنت لست أفضل حالا .

العملة

هي شيء رمزي يتم استخدامه كوسيلة في تبادل احتياجات البشر، سواء كانت هذه الاحتياجات ثانوية أو ضرورية، وقد تكون العملة معدن أو ورق مالي، وبعد أن تطورت أشكال العملة أصبح هناك تبادل بالشيكات البنكية والحوالات والعملات الرقمية .

لماذا تقوم سويسرا بطباعة النقود

يعد اقتصاد سويسرا أحد أكثر اقتصاديات السوق الحرة تقدما في العالم، وقد لعب قطاع الخدمات دورا اقتصاديا مهما، ولا سيما القطاع المصرفي السويسري والسياحة، ويحتل اقتصاد سويسرا المرتبة الأولى في العالم في مؤشر الابتكار العالمي لعام 2015، وتقرير التنافسية العالمية لعام 2017، ووفقا لبيانات الأمم المتحدة لعام 2016 تعد سويسرا ثالث أغنى بلد غير ساحلي في العالم بعد ليختنشتاين ولوكسمبورغ، وجنبا إلى جنب مع الأخير والنرويج الدول الثلاث الوحيدة في العالم التي يبلغ فيها نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي 70،000 دولار أمريكي والتي ليست دولتين جزريتين ولا الوزارات .

والعملات لا تقتصر طباعتها على سويسرا فقط، فهناك بعض الدول الأخرى التي تشترك في طباعة النقود للعالم كله، ولكن تحتل سويسرا النصيب الأكبر، وذلك لأنها تتمتع ببعض المميزات عن غيرها من الدول، فهي صندوق الإيداع لأثرياء العالم، وربما هذا قد ساهم بنسبة تصل إلى تسعين في المائة في أن تحتل سويسرا أغنى دولة في العالم، حيث يتمتع سكانها برفاهية كبيرة بسبب كثرة الأموال، والأسباب التي تجعلها تقوم بطباعة النقود هي :

1- حياديتها السياسية .
2- اقتصادها الحر .
3- سرية الحسابات النقدية بالبنوك .

طباعة النقود في الولايات المتحدة

الاحتياطي الفيدرالي هو البنك المركزي الأمريكي، وعلى هذا النحو تقع على عاتقها مسؤولية تحديد مقدار الأموال الموجودة في الاقتصاد، ولهذا السبب يقول الكثير من الناس أن بنك الاحتياطي الفيدرالي يطبع النقود، ولكن هذا لا يعني أن الاحتياطي الفيدرالي لديه مطبعة تعمل على صرف الدولار، ووزارة الخزانة فقط هي التي تفعل ذلك، ولفهم كيف يقوم بنك الاحتياطي الفيدرالي “بطباعة الأموال” تذكر أن معظم الأموال المستخدمة اليوم ليست نقدية، انه رصيد يضاف إلى ودائع البنوك .

وبين ديسمبر 2008 وأكتوبر 2014 أطلق بنك الاحتياطي الفيدرالي التيسير الكمي، وكان ذلك توسعا هائلا في عمليات السوق المفتوحة، وأضاف البنك المركزي في البلاد 4 تريليونات دولار إلى المعروض النقدي، ولقد فعلت ذلك من خلال شراء سندات الخزانة من البنوك الأعضاء فيها، ودفعت لهم بإضافة نفس المبلغ إلى الائتمان الخاصة بهم في دفاترهم، وكان له نفس التأثير على الاقتصاد حيث طبع 40 مليار دولار من الفواتير وإرسالها بالبنوك إلى الإقراض .

طباعة النقود في الهند

يقوم بنك الاحتياطي الهندي (RBI) بإدارة العملة في الهند، وتشمل المسؤوليات الإضافية للبنك تنظيم أنظمة الائتمان في البلاد واستخدام السياسة النقدية لإقرار الاستقرار المالي في الهند، ويقع المقر الرئيسي للمؤسسة في مومباي الهند، وقبل عام 1934 كانت حكومة الهند مسؤولة عن طباعة النقود، ومع ذلك تم منح RBI دوره في إدارة العملات على أساس قانون البنك الاحتياطي الهندي في عام 1934، وعلى وجه التحديد يمنح القسم 22 من قانون البنك الهندي RBI البنك سلطة إصدار أوراق العملة، ولدى بنك الاحتياطي الهندي مرافق طباعة في Dewas و Mysore و Salboni .

وفي حين يقوم بنك الاحتياطي الهندي بطباعة العملة، فإن حكومة الهند تتعامل مباشرة مع سك العملة، ويتم سك النقود المعدنية في  “Alipore” في جنوب كلكتا، وسيف آباد في حيدر أباد وشيرلابالي في حيدر أباد، ونيدا في ولاية أوتار براديش، وعلى الرغم من أن الحكومة تتعامل مع عملات سك النقود إلا أن البنك الاحتياطي يصدرها للتداول .

النقود الورقية مقابل الأوراق النقدية البوليمرية

لا تتم طباعة الأوراق النقدية باستخدام نفس النوع من الورق المستخدم في المجلات أو الصحف، ويتم طباعتها على ركيزة تتكون من قطن خالص (مثل الأوراق النقدية باليورو) أو مزيج من القطن بنسبة 75 ٪ و 25 ٪ من الكتان، وغالبا ما تتم إضافة مواد إضافية كإجراء أمني، ويمكن أن تكون هذه ألياف ملونة أو خيط أمان مصنوع من المعدن أو البوليمر، وبدلا من استخدام القطن والكتان كمواد أساسية، هناك اتجاه لاستخدام الركيزة الاصطناعية بدلا من ذلك، وهذه هي المزايا التي تقدمها الأوراق النقدية المصنوعة من مادة البولي بروبيلين :

1- الأوراق النقدية البلاستيكية هي أكثر دواما لأنها أكثر مقاومة للطي .
2- البوليمر أيضا أكثر مقاومة للكائنات الحية الدقيقة.

ونظرا لأن البولي بروبيلين الموجه ثنائي المحور (BOPP) أكثر صلابة، فإن الأوراق النقدية تعمل بشكل أفضل في أجهزة الصراف الآلي وعمليات الفرز الآلية، وتكلف العملات البلاستيكية ما يصل إلى ضعف إنتاجها لكن الأوراق النقدية تدوم ما بين عامين ونصف إلى أربع مرات أطول من الأوراق المطبوعة على ورق القطن، والملاحظات يمكن إعادة تدويرها لذلك هناك أيضا ميزة بيئية، والأوراق النقدية الجديدة يصعب تزويرها في كندا، والشركة الرائدة في استخدام العملة الاصطناعية انخفض عدد المنتجات المزيفة المبلغ عنها بنسبة 74 ٪ ، ومن ثم نبدأ بعد هذه المراحل في مرحلة اخرى الا وهي اسعار صرف العملات وتداولها فيما بين المضاربين

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *