مواليد شهر مارس من العظماء

كتابة: ابتسام مهران آخر تحديث: 03 فبراير 2020 , 21:56

هناك العديد من الشخصيات العظيمة التي ولدت في شهر مارس ، ومواليد هذا الشهر يتميزون بالمودة و الكاريزما ، كما أنهم متعاطفون للغاية ويحبون تلبية الكثير من الخدمات للآخرين ، ويتميز مواليد شهر مارس بالصدق ، والرومانسية ، والكرم وهم أشخاص ذات حس فني بطبعهم فيحبون الابتكار ، ومواليد شهر مارس يستطيعون أن يتكيفوا بسهولة مع المحيط الذي حولهم ، وبدون شك هناك الكثير من الشخصيات التي تتميز بكل هذه الصفات الرائعة وأصبحت مشهورة أيضًا  [1] .

داليا جريبوسكايت، 1 مارس عام 1956

يشار إلى هذه السيدة الرائعة أيضًا باسم ” السيدة الحديدية ” ، وهي سياسية واثقة من نفسها كثيرًا استطاعت أن تقود أمتها بنجاح إلى الرخاء ، وأهم ما يميز هذه السيدة أنها صريحة ، وشجاعة ، وقادرة على الدفاع عن حقوق أمتها ، وكانت داليا مهتمة بالسياسة منذ سن مبكر ، وبالفعل استطاعت أن تكسب العديد من الأدوار الحكومية الهامة وأصبحت أول رئيسة لبلادها ، وتم انتخابها كرئيسة لتوانيا مرتين على التوالي حيث كانت شخصًا واضحًا للغاية . [2]

السير توماس بودلي، 2 مارس 1545

توماس بودلي هو الإنجليزي الدبلوماسي والباحث الذي أسس مكتبة بودليان في جامعة اكسفورد ، وكانت من أعظم إنجازات بودلي هو إعادة تأسيس المكتبة في أكسفورد ، حيث أنه في عام 1444 ، تم تعزيز المكتبة الجامعية الحالية بهدية من حوالي 300 مخطوطة من همفري ، دوق غلوستر الابن الأصغر لهنري الرابع وهذا دفع الجامعة إلى بناء مكتبة جديدة فوق مدرسة اللاهوت والتي كانت في ذلك الوقت قيد الإنشاء ، ومع ذلك خلال عملية إصلاح الخمسينيات من القرن الخامس عشر الميلادي ، تم تجريد المكتبة وتركها وبقيت على حالها حتى عودة بودلي في عام 1598 وسميت المكتبة لاحقًا باسم مكتبة بودليان ورنبنب ، وبدأ بودلي جهده لجمع الكتب في عام 1600 ، وذلك باستخدام موقع المكتبة السابقة أعلى مدرسة اللاهوت والتي كانت في حالة خراب[3] .

ألكسندر جراهام بيل، 3 مارس  1847

كان ألكساندر جراهام بيل أحد المخترعين الأساسيين حيث أنه قام باختراع الهاتف عام 1876 ، وقام بأعمال هامة للغاية في مجال الاتصالات وخاصة للصم ، وهذا المخترع الأسكتلندي العبقري حمل أكثر من 18 براءة اختراع ، وقام بتأسيس شركته الخاصة بالهواتف عام  1877 ، وجاء نجاح ألكسندر جراهام بيل من خلال تجاربه في الصوت وقام بتعزيز اهتمام عائلته بمساعدة الصم في التواصل ، وعمل جراهام بيل مع توماس واتسون لتطوير الهاتف ، وكان لدى جراهام بيل العديد من الأفكار المذهلة التي سمحت له بالعمل على العديد من الاختراعات الأخرى ؛ بما في ذلك آلات الطيران والوقود المحلق [4] .

جوزيف بريستلي، 13 مارس 1733

من حسن الحظ وجود هذا العالم المهم حيث ستطاع جوزيف بريستلي أن يكتشف الأكسجين في عام 1774 ، وتأسست سمعة بريستلي الطيبة في العلوم وذلك عند قيامه باكتشاف شيئًا رائعًا تحديدًا في 1 أغسطس1774 ، وذلك عندما حصل على غاز عديم اللون عن طريق تسخين أكسيد الزئبق الأحمر ، وعندما وجد أن الشمعة ستحترق وأن الفأر يزدهر في هذا الغاز ، أطلق عليه اسم “الهواء الغير مخلوق” ، وهذا حسب اعتقاده بأن الهواء العادي أصبح مشبعًا بالفلوجيستون بمجرد أنه لم يعد بإمكانه دعم الاحتراق والحياة ، ولم يكن بريستلي متأكداً بعد من أنه اكتشف نوعًا جديدًا من الهواء  [5] .

ألبرت أينشتاين، 4 مارس 1879

غالبًا ما يُشار إلى ألبرت أينشتاين كواحد من أكثر العلماء نفوذاً في القرن العشرين واستمر عمل أينشتاين وقام بمساعدة علماء الفلك في دراسة كل شيء بدءًا من موجات الجاذبية وحتى مدار عطارد ، وكان هو صاحب معادلة العالم التي ساعدت في تفسير النسبية الخاصة والتي أصبحت مشهورة حتى بين أولئك الذين لا يفهمون الفيزياء الأساسية ، وأيضًا يُعرف أينشتاين بنظرياته المختلفة ، ولكن أشهرهم هي نظرية النسبية العامة ( تفسير الجاذبية) ، والتأثير الكهروضوئي ( الذي يفسر سلوك الإلكترونات في ظل ظروف معينة ) ، والتأثير الكهروضوئي يعتبر من أعمال أينشتاين الرائعة والتي حصل من خلالها على جائزة نوبل في الفيزياء في عام 1921 ، وحاول أينشتاين عبثًا توحيد جميع قوى الكون في نظرية واحدة ، أو نظرية لكل شيء ، ولكنه مات وهو لا يزال يعمل على هذه النظرية [6] .

إدوين لاندسير، 28 مارس 1869

المهندس المعماري إدوين لاندسير المعروف أيضًا باسم المصمم الإنجليزي الأخير للبيوت الريفية ، وقد شملت أعماله الأخرى التابوت والقصر الملكي في نيودلهي والكاتدرائية الكاثوليكية الرومانية في ليفربول ، وإدوين لاندسير هو أحد المهندسين المعماريين البارزين في إنجلترا ، وكان يعمل بطريقة تقليدية خلال أواخر القرن التاسع عشر وأوائل القرن العشرين ، ولكنه سرعان ما بدأ يسيطر على شعوره التناسب والتنظيم ، وبدأ هذا يجعله يستكشف الكثير من التناغم والقوة والراحة في تصميماته ، وأيضًا بدأ إدوين لاندسير في دمج شعور قوي بالتوازن والتماثل والنظام في تصميماته ، فرأى تصميماته على أنها لعبة فكرية رائعة يلعبها المهندس المعماري لإنشاء تصميمات فردية فريدة من نوعها .[7]

روبن نوكس-جونستون، 17 مارس 1939

السير ويليام روبرت باتريك نوكس-جونستون هو بحار بريطاني شهير ، حيث أنه في عام 1969 أصبح روبن نوكس جونستون هو أول شخص يطوف خريطة العالم كله بدون توقف وجنبا إلى جنب مع السيد بيتر بليك ، فاز روبن نوكس-جونستون بجائزة جول فيرن الثانية ، كما أنه أيضا حصل على جائزة إيساف لليخوت للعامة ، وفي عام 2007 ، وعندما كان روبن نوكس-جونستون في سن ال 67 عامًا ، سجل رقما قياسيا كأقدم رجل يخوت لاستكمال رحلة منفردة حول العالم . [8]

نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
نحب تفكيرك .. رجاءا شاركنا تعليقكx
()
x
إغلاق