أهمية الهرم الغذائي للانسان

كتابة samira Eladwy آخر تحديث: 09 أغسطس 2020 , 23:47

الهرم الغذائي هو عبارة عن خريطة يومية توضح لكم مجموعة الأطعمة التي يجب أن يتناولها الشخص على مدار يومه حتى يحصل على الكمية المناسبة من الفيتامينات والمعادن اللازمة للجسم، كما أنه يجب التعرف على أهمية الهرم الغذائي حتى يتم اتباعه للحفاظ على صحتك وصحة عائلتك طوال الوقت.

اهمية الهرم الغذائي للطفل

يحتاج الطفل لمجموعة من الأطعمة حتى يحصل منها على الفيتامينات والمعادن اللازمة لبناء الجسم ومده بالحيوية والنشاط لممارسة مختلف الأنشطة، حيث يجب على الأمهات الاهتمام بنوعية الأطعمة التي يتم تقديمها للطفل على مدار اليوم حتى يتم مد جسد الطفل بجميع المركبات الغذائية التي تلزم الجسم وتحافظ على صحة الطفل طوال الوقت، الهرم الغذائي للطفل يساعده على العيش بصحة طوال حياته.

يجب التعرف على الهرم الغذائي الخاص بالطفل حتى يتم الالتزام به والالتزام بكميات الأغذية المطلوبة لطفلك والإكثار منها وتجنب الأغذية المضرة للطفل حتى لا يحدث له أي أضرار صحية بعد ذلك، حي يجب دمج جميع أنواع الأطعمة للطفل وعدم التركيز على جانب واحد فقط، حيث أن الطفل بحاجة للتنويع في الطعام ما بين حبوب كاملة ولحوم وفواكه.

مجموعات الهرم الغذائي للطفل

هناك عدد من المجموعات التي توجد في الهرم الغذائي للطفل والتي يجب وضعها أمامك طوال الوقت حتى تقوم بالالتزام بها للمحافظة على طفلك وصحته ومجموعات الهرم الغذائي للطفل هي:

  1. الحبوب الكاملة: وتتمثل في القمح وكذلك الخبز الأبيض الذي يجبي الحرص على تقديمه للطفل والحبوب الغذائية التي يتم تقديمها للطفل في الصباح.
  2. الخضروات والفواكه: وتمثل المجموعة الثانية في الهرم الغذائي للطفل وتتمثل في الذرة والقرع العسلي والقرنبيط وكذلك الكوسا بجانب تقديم الفواكه للطفل كالتفاح والموز والأفوكادو وغيرها، فلا يجب اهمال تقديم الفواكه والخضروات للصغير لبناء جسمه.
  3. البروتينات: وهي تمثل المجموعة الثانية بالهرم الغذائي، يجب الاهتمام بالبقوليات والبيض ويمكنك صنع المجدرة من الأرز مع العدس وتقديمها لطفلك حتى يحصل على حصة من البروتين كاملة.
  4. الدهون: تمثل قاع الهرم الغذائي للطفل وهي توجد بشكل كبير في السمسم وكذلك الأفوكادو والطحينة ويجب تقليل الكمية الخاصة بالدهون في طعام الطفل حتى لا يحدث له ضرر. [1]

اهمية استخدام الهرم الغذائي

هناك عدة نقاط هامة يجب الالتزام بها عند اتباع نظام الهرم الغذائي سواء للكبار أو الصغار حتى يكون جيد وليس له أي أضرار وتتمثل النصائح في:

  1. عمل توازن كامل في الأطعمة التي يتم تقديمها فلا يجب الاهتمام بحصة واحدة أو مجموعة واحدة من الهرم الغذائي وإهمال الباقي حيث أن التوازن هو من يحافظ على الصحة ويبني الجسم عند تقديم الوجبات الغذائية الثلاثة على مدار اليوم يجب تقديم ثلاثة مجموعات من الهرم الغذائي في الوجبة الواحدة.
  2. الاعتدال هو من أهم النصائح التي يجب الالتزام بها، حيث أن هناك مجموعات في الهرم الغذائي لا يجب الإكثار منها الدهون والنشويات، حيث أنها توجد في الهرم الغذائي لكن بكميات قليلة، فهناك مجموعات هامة أخرى يجب أن يتم الالتزام بها، يُمكنك تجهيز الطعام من خلال توفير مكونات المجموعات وعمل الوجبة الكاملة بكميات جيدة ومعتدلة.
  3. ممارسة بعض التمارين الرياضية بجانب تناول طعام صحي حيث أن ممارسة الرياضة تعطيك جسم رياضي ممشوق، كما أن الرياضة تحميك من الأمراض المختلفة منها أمراض القلب وضغط الدم المرتفع والسمنة الزائدة.
  4. بالطبع هناك هرم غذائي لكل شخص فالأعمار مختلفة ولذلك هناك هرم غذائي للكبار وأخر للأطفال كما أن هناك هرم غذائي للسيدات وآخر للرجال، حيث أن هناك سعرات حرارية مختلفة لكل شخص تناسبه ولا تناسب شخص أخر، حيث أنه يتم العمل على تحديد الهرم الغذائي الذي يناسبك حتى تلتزم به. [2]

ما هو الطبق الصحي

الطبق الصحي هو النسخة الجديدة من الهرم الغذائي، حيث أنه تم تحديث الهرم الغذائي ليكون على هيئة طبق دائري يساعد على فهم العناصر الغذائية لكل سن، ويتكون الطبق الصحي من أربعة أقسام كل قسم لون، والألوان هي البرتقالي والأحمر والبنفسجي وكذلك الأخضر، كما أن هناك لون أرزق ولكنه على جانب بعيد حيث أن الطبق يساعدك على التعرف على نوعية الطعام والكمية المناسبة منه.

أهم ما جاء في الطبق الصحي

  1. التنويع في كمية الطعام حتى يتم الحصول على كمية مناسبة من السعرات الحرارية حسب عمر الشخص وجنسه وطوله وكذلك وزنه، كما يتم الاهتمام بالنشاط البدني الذي يقوم به الشخص حيث أن النشاط يحدد كمية الطعام المناسبة للعمر والنشاط المبذول كل يوم.
  2. القيام باختيار أطعمة ليس بها كميات كبيرة مشبعة بالدهون أو بالملح والسكر حيث أنه يتم إظهار ذلك بوضع مجموعة من الملصقات على نوع الطعام لإظهار ما تحتويه هذه الأغذية على مكونات مختلفة.
  3. القيام بتناول نضف الطبق بالفواكه والخضروات للحصول على الفيتامينات والمعادن اللازمة للجسم.
  4. تناول كميات مناسبة من الخضروات الطازجة كل يوم للحصول على الألياف الطبيعية ويساهم في تحسين الهضم وحركة الأمعاء .
  5. تناول كمية من الحبوب الكاملة منها القمح وتناول الخبز بكافة أنواعه.
  6. عليك تناول الحليب الخالي من الدسم .
  7. يجب البعد عن الإفراط في تناول الطعام حتى لا يحدث نتيجة عكسية.
  8. يساعد الالتزام بالطبق الصحي على حماية الجسم من الأمراض المختلفة كالقلب والسرطان ويساعد على زيادة المناعة بشكل كبير.

مكونات الهرم الغذائي

هناك مجموعات من الأغذية التي يجب تناولها حيث أنها تحتوي بين طياتها على الفيتامينات والمعادن والألياف الغذائية المختلفة الهامة لجسم الإنسان، وقد تم تقسيم هذه الأطعمة لعدد من المجموعات هي:

قمة الهرم

تعتبر أصغر مجموعة موجودة في الهرم الغذائي، وهي تمثل مجموعة قليلة من الأطعمة منها الأطعمة التي تحتوي على السكر ومجموعة الحلويات حيث أن الجسم يحتاجها لكن بنسبة صغيرة للغاية، وتتمثل هذه المجموعة في الكيك أو البسبوسة والحلويات المختلفة، ولكن لا يجب الإكثار منها حتى لا تضر الصحة.

الحليب ومشتقاته

هي أهم وأفضل مجموعة موجودة في الهرم الغذائي حيث أنها تمثل أهمية كبير للصحة، حيث أن الجسم يحتاج للحليب ومشتقاته بشكل كبير حيث أنه يمد الجسم بالكالسيوم ويساعد على بناء العضلات والحفاظ على قوة الأسنان.

البروتينات

أهمية الهرم الغذائي تكمن في لبروتينات والتي تعد من أبرز مكونات الهرم الغذائي التي لا يمكن التغاضي عنها، وهي عبارة عن كافة الأطعمة التي تحتوي على نسب كبيرة من البروتينات حيث أن الجسم يحتاج البروتينات بنسب كبير للغاية، وتوجد البروتينات بصورة كبيرة في جميع أنواع اللحوم.

الخضروات والفواكه المختلفة

نعتبر الخضراوات والفاكهة الطازجة من أهم الأطعمة اليومية التي يجب الحرص على تناولها للحصول على الفيتامينات اللازمة للجسم ومنها التفاح والموز والعنب والبرتقال والخضروات كالبازلاء والجزر وغيرها.

قاعدة الهرم الغذائي

تعتبر الحبوب الكاملة هي من المكونات الأساسية التي يجب الحرص على تناولها وهي قاعدة الهرم الغذائي، تحتوي هذه الأطعمة على الكربوهيدرات والنشويات المتنوعة وتتمثل في الأرز والمعكرونة وغيرها والتي يجب تناول جزء منها بشكل يومي.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق