أعراض نزول الحصوة مع البول

كتابة Judy Mallah آخر تحديث: 10 سبتمبر 2020 , 14:24

الحصى في الكلية هي تجمعات من الأملاح والمعادن التي تصنع من الكالسيوم وحمض البول، تتشكل في الكليتين ويمكن ان تنتقل إلى أجزاء أخرى من السبيل البولي، الحصى تتغير في الحجم، البعض منها يكون صغيرا، ويشكل جزء صغير من الإنش، بينما البعض الآخر يشكل عدة إنشات. وبعض حصوات الكلى تكبر في الحجم لتشغل مساحة الكلية بأكملها

تتشكل الحصوة في الكلية عندما تتجمع كمية كبيرة من المعادن والشوائب في البول، وعندما لا يكون الجسم مرطبا بشكل جيد، فإن البول يصبح مركز بشكل كبير ويحوي كميات كبيرة من بعض المعادن، وعندما ترتفع نسبة المعادن في الجسم، عندها يبدأ تشكل الحصى

الحصوة تكون شائعة بشكل أكبر لدى الأشخاص البدينين، ولدى الرجال أيضا، وخاصة المصابين بمرض السكري

الحصى الصغيرة الموجودة في الكلية عادة لا تسبب أية اعراض. وربما لن يلاحظ الشخص اية أعراض حتى بدء تحرك الحصوة عندها تبدأ أعراض خروج حصوة الحالب بالظهور

حصى الكلية عادة ما تكون مؤلمة بشكل كبير، وبعض الحصى تخرج من تلقاء نفسها بدون الحاجة للعلاج، ولكن في بعض الأحيان يحتاج الشخص لإجراء عملية جراحية لإزالة الحصى .

انفوجرافيك عن حصوات الكلى

أعراض الحصوة عند النساء

يعرف ألم الحصوة في الكلية بأنه من أشد أنواع الألم، بعض الأشخاص الذين يعانون من وجود حصى والشوائب في البول يعتقدون أن ذلك الألم يشبه ألم الولادة أو الوخز بسكين. وعادة ما يبدأ ألم الحصوة بشكل مباشر، وعندما تتحرك الحصوة في الجسم يؤدي ذلك إلى تغير شدة وموقع الألم

عادة ما يأتي الألم ويذهب على شكل موجات، ويصبح الألم أسوأ من خلال تقلص الحالب الذي يحاول دفع الحصوة للأسفل. كل موجة من الأم يمكن ان تستغرق بضع دقائق، ثم تختفي ثم تظهر مجددا

ألم أو حرقة أثناء التبول

بمجرد أن تصل الحصاة إلى الطريق بين الحالب والمثانة ، سيبدأ الشخص في الشعور بالألم عند التبول قد يسمي الطبيب هذا عسر البول.

يمكن أن يكون الألم حادًا أو حارقًا. إذا كان الشخص لا يعرف أنه مصاب بحصوات الكلى ، فقد يخطئ في اعتبارها عدوى في المسالك البولية.

حاجة ماسة للتبول

الحاجة إلى الذهاب إلى الحمام بشكل عاجل أو متكرر أكثر من المعتاد هي علامة أخرى على أن الحجر قد انتقل إلى الجزء السفلي من المسالك البولية. قد يجد الشخص نفسه يركض إلى الحمام، أو يحتاج إلى الذهاب باستمرار طوال النهار والليل. الحصوات الكبيرة يمكن أن تسبب ألم أشد من الحصوات الصغيرة، ولكن شدة الألم لا تتعلق بشكل كبير بحجم الحصوة، لأنه من الممكن أن تسبب الحصوة الصغيرة ألم شديد عندما تسد المجرى البولي[1]

أعراض نزول الحصوة إلى المثانة

في بعض الأحيان، يحتاج الشخص فقط للانتظار كي تذهب الحصية من تلقاء نفسها، الحصيات الصغيرة يمكن أن تختفي من تلقاء نفسها بشكل أكبر من الحصيات الكبيرة

يمكن الانتظار حتى ستة أسابيع كي تختفي الحصوة إذا كان الألم التي تسببه محتملا، ولم يكن هناك أي علامة أو أعراض لظهور العدوى، وإذا كانت الكلية غير مسدودة بشكل تام وإذا كانت الحصوة صغيرة بما يكفي كي تختفي من تلقاء نفسها، وفي الوقت الذي ينتظر فيه الشخص الحصية كي تخرج من المثانة، يجب عليه شرب كميات كبيرة من الماء في أثناء ذلك، ويحتاج الشخص إلى الأدوية في بعض الاحيان لأنه يمكن أن يكون هناك ألم كبير مرافق للحصوة

علامات نزول حصوة الكلى

كيف اعرف ان الحصوة نزلت؟ يمكن استخدام بعض التقنيات المساعدة من اجل نزول الحصوة مثل الأدوية، حيث تساعد الأدوية في تحسين فرصة إزالة الحصوة، الدواء الأكثر شيوعا لهذه العملية هو التامسولوسين، وقد يحتاج الشخص أيضا إلى دواء مضاد للغثيان ودواء مسكن للالم بينما تخرج الحصوة

الجراحة

قد يحتاج الشخص لإجراء الجراحة من أجل إزالة الحصوة في الكلي أو المثانة إذا كان

  • الحصوة لا تخرج من تلقاء نفسها
  • الألم شديد ولا يمكن أن يتنظر الشخص كي تخرج الحصوة من تلقاء نفسها
  • الحصوة تؤثر بشكل كبير على عمل الكلية، ويمكن ان تترك الحصوات الصغيرة في الكلية إذا كانت لا تسبب أي ألم أو العدوى، ولكن بعض الأشخاص يفضلون أيضا إزالة الحصوات الصغيرة لديهم، وهم يقومون بذلك لأنهم يكونوا قلقين من ان تسبب لهم الحصوة آلام شديدة بدون وجود أي تحذير مسبق

يجب أن تزال الحصوة من الكلية إن كانت تسبب عدوى متكررة في البول أو إذا كانت تعيق مجرى البول من الكلية، في الأيام الحالية، يتم إجراء الجراحة والتي تتضمن شق صغير للغاية أو معدون وتستغرق الجراحة وقتا صغيرا وهي غير مسببة للألم

طريقة نزول الحصوة

يمكن أيضا اتباع بعض التقنيات للتخلص من الحصوة، مثل

تفتيت الحصى الصدغي خارج الجسم

تستعمل تلك الطريقة من أجل تفتيت الحصى في الكليتين او في المثانة. تتركز الموجات على الحصى من خلال استعمال الأشعة السينية أو الأمواج فوق الصوتية لتحديد مكان الحصوة، توجيه الموجات على الحسوة بشكل متكرر يؤدي إلى تفتيت الحصوة. ومن ثم تنتقل هذه الأجزاء الصغيرة وتخرج عبر البول في عدة أسابيع

هناك العديد من الألم الذي يرافق عملية تفتيت الحصوة، وهناك حاجة أيضا للتحكم في التنفس خلال هذه العملية، وأحيانا يتطلب الأمر بعض أنواع التخدير. وإن تقنية تفتيت الحصى تلك لا تعمل بشكل جيد مع كل أنواع الحصى، لذلك يجب أن يستشير الشخص الطبيب قبل إجراء تلك العملية

وعند التعرض لعملية تفتيت الحصوة، يمكن ان يعود الشخص لمنزله في نفس اليوم، ويمكن ان يعاود إجراء النشاطات الحياتية بعد مرور يومين، وعلى الرغم من ان هذه التقنية تعتبر من التقنيات الآمنة، إلا أنه يمكن أن تترافق أحيانا مع بعض الأعراض الجانبية، ويمكن ان تسبب ظهور الدم في البول لبضعة أيام بعد العلاج، بعض الحصى ستزول بشكل غير مؤلم، إلا أن البعض الآخر يمكن ان يسبب بعض المتاعب

أسباب ظهور الحصى

إن جزء من ظهور الحصى في البول يتعلق بسبب ظهورها، سيقوم الطبيب بإجراء بعض الفحوصات من أحل معرفة سبب ظهور الحصى البولية وإجراء فحص للبول من اجل معرفة ألوان البول ودلالاتها والذي قد يساعد في بعض الأحيان في تقصي الأمراض التي تؤدي لظهور الحصى

التاريخ الطبي والمرضي

سيقوم الطبيب بسؤال المريض عدة أسئلة عن تاريخه المرضي والطبي، ومن ضمنها

  • هل كانت تعاني من الحصى مسبقا؟
  • هل يملك أي شخص في العائلة حصى بولية أيضا؟

معرفة العادات الغذائية يمكن أن يكون امرا مفيدا أيضا، يمكن ان يتناول الشخص بعض الأطعمة المعروف بأنها تزيد من الحصى البولية، ويمكن أن يتناول عدد قليل جدا من الأطعمة التي تسبب مقاومة ظهور الحصى البولية

فحص الدم والبول

بعد انتهاء السؤال عن التاريخ المرضي والطبي للمريض سيقوم الطبيب بإجراء الفحص الجسدي، يمكن ان يأخذ الطبيب عينة من البول والدم من أجل الفحص ومن خلالها يمكن ان تظهر رموز تحليل البول الذي سيقوم الطبيب بفهمها وتحليلها. فحوص الدم يمكن أن تشير عن مرض مؤدي لظهور الحصى البولية، ويمكن ان يجري الطبيب فحص البول من أجل معرفة إذا كان هناك التهاب في السبيل البولي أو أي أنواع من البلورات التي تكون نوعية لبعض الحصوات[2]

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق