الأطعمة المدهشة التي يمكن أن تسبب الكوابيس

كتابة: Kholoud Hassan آخر تحديث: 04 مايو 2021 , 11:09

الأطعمة التي تسبب الكوابيس

الأيس كريم

إن تناول الآيس كريم في المساء يبدو بسيط، وتظن أنه يمد جسمك بالطاقة عندما تحاول النوم ، هذا يرسل رسائل مختلطة إلى الدماغ، مما يؤدي في النهاية إلى كوابيس.

الحقيقة أن عدم تناول الآيس كريم لا يقتصر  على منح نفسك فرصة أن تتجنب الأحلام سيئة، ولكن كل هذا السكر يتحول إلى دهون عندما تأكله. بالتأكيد هذا كابوس يستمر بعد الإستيقاظ.

التوابل والصلصة الحارة

وجدت دراسة نشرت في  مجلة (Frontiers in Psychology) تفيد بأن الأشخاص الذين تناولوا الصلصة الحارة قبل النوم يعانون من صعوبة في النوم ولديهم أحلام مرهقة، حيث يغير الطعام الحار درجة حرارة الجسم مما يؤثر على النوم.

وجدت دراسة أجرتها جامعة في أستراليا أيضًا أن الصلصة الحارة تعطل أنماط النوم، تم إعطاء المشاركين في الدراسة الصلصة الحارة والخردل أثناء العشاء لتقييم التغييرات إن وجدت في عادات نومهم.

في الدراسة وجد أن الصلصة زادت من وقت الاستيقاظ الإجمالي، مما جعلهم ينامون أقل وأسوأ، عندما ترفع الصلصة درجة حرارة الجسم يضعف نشاط الدماغ ويمكن أن تحدث الكوابيس.

البطاطس المقلية

يستغرق الجسم وقتًا أطول لمعالجة الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات، مما يقلل من جودة النوم ليلاً، وأفاد الأشخاص الذين تناولوا الأطعمة الدهنية مثل البطاطس المقلية أنهم حلموا بالكوابيس. ويعد الاستمتاع بالبطاطس المخبوزة أخيار صحي يمكنه تقليل الدهون والكوابيس.

الجبن غني السعرات الحرارية والدهون

الجبن في المقدمة ضمن قائمة الأطعمة التي تسبب الكوابيس، حيث وجدفي نفس الدراسة المذكورة سابقاً ، كانت منتجات الألبان أعلى نسبة مرتبطة بالأحلام السيئة، حيث أفاد ما يقرب من 44 في المائة من المشاركين عن أحلام مزعجة بعد تناول الجبن ومنتجات الألبان الأخرى.

تحتوي منتجات الألبان على مادة التربتوفان، التي تساعد في إنتاج هرمون السيروتونين المسبب للنوم، ولكن الأشخاص الذين يتناولون الجبن قبل النوم هم أكثر عرضة للأحلام المزعجة.

وفقاً للأبحاث فإن الأشخاص الذين يتناولون الأطعمة الغنية بالتوابل قبل النوم غير قادرين على النوم والاستيقاظ باستمرار في الليل، كما يصابون بأحلام مرهقة، وذلك لأن الطعام الحار يغير درجة حرارة الجسم مما يؤثر على الأحلام.

في عام 2005، نشر مجلس الجبن البريطاني دراسة تربط بين الجبن والكوابيس، وقد أجريت الدراسة لفضح الأسطورة القائلة بأن الجبن يمكن أن يسبب بعض الأحلام الرهيبة، واستخدم مجلس الأجبان البريطاني عدة أنواع من الجبن في الدراسة، وقد أثبت العديد منهم صواب الفرضية، من ناحية أخرى، تم العثور على بعض أنواع الجبن لإنتاج أحلام غريبة وحيوية.

الأطعمة السكرية

تناول الأطعمة السكرية قبل النوم سبب من أسباب الكوابيس، ولذلك عليك الابتعاد عن البسكويت والكعك قبل الذهاب إلى الفراش. في دراسة نُشرت في (Frontiers in Psychology) أكدت تلك الفرضية.

ففي هذه الدراسة أبلغ 31 بالمائة من المشاركين عن أحلام غريبة بعد تناول أطعمة مثل البسكويت والكعك، يمكن لهذه الأطعمة السكرية أن تغير الأحلام أثناء نوم الريم (حركة العين السريعة)، لذا تأكد من عدم تناول السكريات سوى قبل ست ساعات على الأقل من النوم.

الشكولاتة

وفقًا للباحثين في تقرير New Scientist، يمكن أن تعطل الشوكولاتة النوم وتسبب كوابيس شديدة لمن يشربونها، بحيث تحتوي الشوكولاتة على مادة الكافيين ، والتي يمكن أن تسبب الأحلام السيئة لعشاق الشوكولاتة، تظهر الأبحاث أن الرجال يعانون أكثر من النساء، وهذا يمكن أن يجعل أولئك الذين يعانون من الكوابيس يبكون أثناء نومهم.

من المعروف أن الشوكولاتة تحتوي على مركبات لها تأثيرات نفسية على الدماغ، والتي يمكن أن تؤدي إلى زيادة الأحلام، من ناحية أخرى، تحتوي الشوكولاتة الداكنة على مضادات الأكسدة المفيدة، ولكنها أيضًا تعطل النوم.

يحتوي العلاج الحلو المذاق أيضًا على الثيوبرومين ، وهو يرفع معدل ضربات القلب ، مما يجعل من الصعب عليك النوم ليلاً، نحن نعلم أن الشوكولاتة تسبب الإدمان ولذيذة المذاق، ولكن جربها لتناول وجبة خفيفة بعد الظهر بدلاً من وجبة منتصف الليل الخفيفة.

رقائق البطاطس

الأطعمة الدهنية سبب من أسباب الكوابيس مثل رقائق البطاطس ضارة بصحتك لأنها غنية بالسعرات الحراري، وتزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب وتزاحم الفوائد الصحية التي تحتاجها.

في إحدى الدراسات وجد الباحثون أن تناول أطعمة مثل رقائق البطاطس يجعل المشاركين ينامون أقل ويستيقظون كثيراً أثناء الليل. أظهرت نتائجهم أن النوم الجيد يعتمد على نوع وكمية الطعام المستهلك.

وجدت دراسة نشرت في مجلة Frontiers of Psychology أن حوالي 12.5٪ من جميع الأحلام المقلقة سببها الأطعمة الدهنية مثل رقائق البطاطس، ويمكن للوجبات الخفيفة الدهنية أيضًا أن تعطل الجهاز الهضمي ، مما يجعل من الصعب عليك النوم جيدًا في الليل.

الدهون تجعل جسمك سيعمل وقتًا إضافيًا على هضم الطعام أثناء محاولتك النوم، يمكن أن يساعد الاستغناء عن وجبة خفيفة صحية قبل النوم في تقليل الأحلام المزعجة، لكن تجنب الوجبات الخفيفة تماماً هو الطريقة الوحيدة لضمان الراحة أثناء الليل.

المعكرونة

تعتبر الكربوهيدرات جزءاً أساسياً من نظام غذائي متوازن لأن الجسم يحولها ويعمل على الجلوكوز، وهو شكل من أشكال السكر. على الرغم من أهمية الكربوهيدرات للجسم، فمن الأفضل عدم تناولها قبل النوم.

والسبب هو السكر الذي كما تم الذكر سابقا يتداخل مع أنماط النوم، فليس من المستغرب أن تفعل الكربوهيدرات نفس الشيء لمن يحاولون إغلاق أعينهم.

أفاد المشاركون في دراسة حديثة بوجود أحلام مزعجة عندما ذهبوا إلى الفراش بعد تناول المعكرونة أو الخبز على العشاء، حتى أن مجموعة صغيرة أبلغت عن أحلام غريبة، وجدت دراسة أن المعكرونة تسبب أحلامًا مزعجة أكثر من جميع الأطعمة الأخرى إلى جانب منتجات الألبان والأطعمة الغنية بالتوابل.

أطعمة تحتوى على الكافيين

عندما يحول الدماغ أن يستريح خلال نومك يعمل الكافيين في الاتجاه المعاكس، فتبدأ بحلم أحلام الغريبة، ومن لديهم حساسية من الكافيين يكون الأمر أصعب فيحلمون بكوابيس مفزعة

ولذلك يجب عدم تناول أطعمة أو مشروبات تحتوي على الكافيين قبل النوم من 5 إلى 6 ساعات لتنام نوماً هادئاًَ، وهناك أقوال أخرى ترجح أن تمتنع عن تناوله قبل النوم بحوالي12 ساعة.

المياه الغازية المحتوية على الكافيين والسكر

المشروبات الغازية ليست طعامًا. لكن ما تشربه قبل النوم لا يقل أهمية عن الطعام الذي تتناولهن تتداخل المشروبات المحتوية على الكافيين مع نومك.

هناك العديد من الأسباب التي تجعل الصودا ضارة لجسمك، وعلى سبيل المثال، يمكن أن تساهم في زيادة الوزن، وتؤدي إلى الإصابة بمرض السكري، وتزيد المياه الغازية من خطر الإصابة بأمراض القلب.

من المعروف أن المشروبات الغازية مسئولة عن العديد من الحالات الصحية السيئة، ولكنها أيضاً قد تسبب الكوابيس بسبب محتواها من السكر والكافيين، يحفز الكافيين الدماغ بشكل مباشر حتى أثناء النوم، مما قد يؤدي إلى الكوابيس المفزعة.

بينما يكافح الدماغ من أجل الاسترخاء التام، يؤدي استهلاك الكافيين إلى النوم الخفيف وبعض الأحلام الغريبة، يمكن أن يقلل تجنب الكافيين قبل النوم بأربع إلى ثماني ساعات من خطر الأحلام المزعجة.[1]

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق