فوائد القثاء للسكري

كتابة: alaa saad آخر تحديث: 23 أغسطس 2021 , 09:44

القثاء

ينتمي القثاء إلى عائلة القرع، وينمو على شكل كرمة زاحفة تحمل ثمارها كوكوميفورم التي تستخدم كخضروات، كما يحتوي القثاء بشكل أساسي على ثلاثة أنواع: التقطيع والتخليل وبدون بذور، وتختلف الطاقة الإنتاجية للخيار بين دول العالم، لكن الصين تعتبر هي المنتج الأول بلا منازع للقثاء، ويعد نبات القثاء أحد النباتات السنوية المتسلقة، والتي يصل طولها إلى 1.5 متر، ويمتاز بلونه الأخضر الغامق.

كما يحتوي القثاء على العديد من المواد والعناصر المهمة والضرورية في الجسم مثل:الكربوهيدرات، البروتين ، الأحماض الدهنية بما في ذلك: حمض بالميتيك، حمض الأولييك، حمض اللينولينيك، وحمض الستياريك، كما يمكن استخدام ثمار الخيار كمنظف لطيف أو مرطب للبشرة، حيث أنّها تستخدم كإسعافات أولية للحروق، ويمكن أيضًا استخدام الخيار لعلاج البلغم والحمى، لأنه طارد للمخاط والحمى.

يمكن أن يساعد القثاء في تحسين صحة القلب والأوعية الدم وية، حيث يمكن أن يُساعد في إدارة الكوليسترول والوقاية من مشاكل القلب والأوعية الدموية، كما يحتوي القثاء أيضًا على البوتاسيوم والمغنيسيوم، وهما عنصران مهمان للقلب ويلعبان أيضًا دورًا في تنظيم ضغط الدم في الجسم، كما يساهم القثاء أيضًا في الوقاية من تصلب الشرايين.

كما يضع الكثير من الناس القثاء على أعينهم، لما له من تأثير مهدئ، حيث يقلل من التورم والتهيج والالتهاب عند استخدامه موضعيًا، ويمكن أيضًا وضع شرائح القثاء على العين لتقليل الانتفاخ الصباحي أو تخفيف حروق الشمس عند وضعها على المنطقة المصابة، حيث أظهرت العديد من الدراسات أن تناول الخضروات يرتبط عمومًا بصحة الجلد.[1]

فوائد القثاء للسكري

يمكن لمرضى السكر ي من النوع 2 خفض مستويات السكر في الدم عن طريق تناول القثاء، كما يمكن أن يساعد الخضار المغذي مرضى السكر لأنّه يحتوي على نسبة عالية من الألياف والتي هي المفتاح لخفض مستويات السكر في الدم كما أنه يساعد في إبطاء هضم الكربوهيدرات والسكر مما قد يؤدي إلى خفض مستويات السكر، ويحتوي القثاء على ما يقدر بـ 10 سعرات حرارية، وفقًا لوزارة الزراعة الأمريكية (USDA).

ذكر الباحثون أنّ الخضار يمكن أن يساعد في إشباع المرضى دون القلق بشأن رفع نسبة السكر في الدم أكثر من اللازم، وهو قثاء هش، بارد، منخفض الكربوهيدرات، وقد يلعب القثاء دورًا في السيطرة على مرض السكري والوقاية منه، حيث يحتوي القثاء على مواد قد تساعد في خفض نسبة السكر في الدم أو وقف ارتفاع السكر في الدم، كما وجدت إحدى الدراسات أن القرعيات يمكن أن تساعد على تنظيم إفراز الأنسولين.

كما يساعد في أيض الجليكوجين وهو هرمون رئيسي في معالجة نسبة السكر في الدم، ووجدت دراسات أخرى أنّ قشر القثاء يساعد في إدارة أعراض مرض السكري لدى الفئران، وذلك نتيجة احتوائه على مضادات للأكسدة، وتتبيّن أبرز فوائد القثاء للسكري فيما يلي:

  • بخلاف توفير جميع الفيتامينات الضرورية، فإن أحد الفوائد الصحية القثاء لمرض السكري هو تأثيره الضئيل على نسبة السكر في الدم، حيث يساعد مؤشر نسبة السكر في الدم المنخفض جدًا للقثاء على تنظيم مستويات الجلوكوز.
  • ترتبط المغذيات النباتية والمحتوى العالي من الألياف بخفض مستويات السكر في الدم، ويعتبر القثاء أفضل غذاء لمرضى السكر.
  • يحسن صحة القلب والأوعية الدموية، حيث يساعد القثاء في تحسين صحة القلب والأوعية الدموية وإدارة مستويات الكوليسترول، حيث أنّ المحتوى العالي من الألياف في القثاء هو المفتاح للحفاظ على صحة القلب والأوعية الدموية.
  • كما يتحكم القثاء في ضغط الدم، حيث تساعد المستويات الكافية من البوتاسيوم والمغنيسيوم في الجسم على تنظيم ضغط الدم، كما أنّ القثاء محشو بالبوتاسيوم والمغنيسيوم، حيث أنّ A 142 جرام من كوب القثاء غير مقشر يوفر 193 ملغ من البوتاسيوم والمغنيسيوم 17 ملغ، لذلك يساعد القثاء في الحفاظ على التنظيم الصحي لضغط الدم.
  • يعمل على توفير قوة مضادة للأكسدة، حيث يعد الخيار مصدرًا غنيًا بشكل طبيعي بالمغذيات النباتية التي تعمل كعوامل وقائية من الأمراض تشمل المغذيات النباتية مركبات الفلافونويد والقشور وتريتربين، وتعمل كعوامل قوية مضادة للأكسدة.
  • يقوم القثاء بالتحكم في آثار مرض السكري، حيث يمتلك القثاء هرمونًا تحتاجه خلايا بيتا أثناء إنتاج الأنسولين ومن ثم فإنّ استهلاك القثاء يحسن إنتاج الأنسولين ويساعد على تنظيم مستويات السكر في الدم، وبالإضافة إلى ذلك فإن انخفاض مؤشر نسبة السكر في الدم للقثاء وانخفاض عدد الكربوهيدرات يساعد في الحفاظ على مستويات الجلوكوز، حيث يساعد المحتوى العالي من الألياف أيضًا في إدارة مرض السكري.
  • كما يعمل كعامل مضاد للالتهابات، حيث أنّ الالتهاب هو وظيفة من وظائف الجهاز المناعي وينتج عنه أمراض معينة مدرجة كأمراض المناعة الذاتية مثل مرض السكري من النوع 1، وأمراض القلب والأوعية الدموية، والتهاب المفاصل ، والسرطان وغير ذلك، كما يحتوي القثاء على عوامل قوية مضادة للالتهابات تقلل من خطر ظهور هذه الأمراض.
  • تحافظ القثاء على ترطيب الجسم، فلا يعاني مرضى السكر فقط من ارتفاع مستويات السكر في الدم مثل ارتفاع السكر في الدم، فهو يعتبر مصدر قلق خطير آخر لمرضى السكر هو انخفاض مستويات السكر في الدم، مثل نقص السكر في الدم، كما تساعد القثاء في إدارة هذه المشكلة أيضًا، حيث تعمل كعامل ترطيب قوي لأنّ معظم القثاء يتكون من الماء والشوارد.
  • كما يساعد على منع الجفاف، فعند الشعور بأن مستويات الجلوكوز في الدم منخفضة، يمكن تناول أكبر عدد من القثاء.
  • يساعد على تخثر الدم، حيث أنّ عملية شفاء مرضى السكر بطيئة للغاية وتتدهور بمرور الوقت بسبب تلف الأعصاب مثل: الاعتلال العصبي السكري وهذا يسبب العديد من المضاعفات التي يمكن أن تؤدي إلى بتر الأطراف، كما أنّ فيتامين “ك” مسؤول عن تخثر الدم وعملية الشفاء، ويعتبر القثاء غني بفيتامين “K” ويساعد على تجلط الدم بسرعة في حالة حدوث إصابة.

القيم الغذائية للقثاء

يجب أن يحتل الطعام الذي يمثل قائمة الطعام مرتبة منخفضة في مؤشر نسبة السكر في الدم، حيث يحتوي على نسبة منخفضة من الكربوهيدرات، ويعد القثاء خيارًا جيدًا لإضافته إلى قائمة الطعام لمرض السكري بسبب الفوائد التي لا حصر لها لمرض السكري، فالمحتوى العالي من الماء والألياف في القثاء يجعل المريض يشعر بالشبع لفترة طويلة، حيث أنّ القثاء مليء بالعناصر الغذائية والفيتامينات المنخفضة السعرات الحرارية والغنية بالعناصر الغذائية التي تجعله غذاءً ممتازًا لمرض السكري.

يعتبر القثاء طعام غير نشوي منخفض السعرات الحرارية لديهم محتوى قليل جدًا من الكربوهيدرات والدهون، ويعتبر مصدرًا جيدًا للحصول على الألياف الغذائية والمياه التي تساعد على تنظيم مستويات السكر في الدم، وتتبيّن القيمة الغذائية للقثاء فيما يلي:

  • يُعد القثاء غني بفيتامين ب وفيتامين ك وفيتامين ج والبوتاسيوم والمغنيسيوم.
  • مؤشر نسبة السكر في الدم للقثاء منخفض حيث يصل إلى 15. وهذا يعني أنّ مرضى السكري يمكنهم تناول أكبر عدد ممكن من القثاء.
  • كما أنّ نصف كوب من القثاء النيء المقطع يحتوي على: قيمة السعرات الحرارية التي تصل نحو 8، وتصل الكربوهيدرات إلى 1.89 جرام.
  • بينما تكون نسبة الألياف الغذائية للقثاء 0.3 جرام.
  • تكون نسبة السكريات للقثاء 0.87 جرام.
  • تكون نسبة البروتين للقثاء 0.34 جرام.
  • تكون نسبة الدهون للقثاء 0.06 جرام.[2]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق