8 ممثلين مشهورين عانوا من الاكتئاب

كتابة: Kholoud Hassan آخر تحديث: 08 نوفمبر 2021 , 12:41

الشهرة والاكتئاب

يؤثر الاكتئاب على الأشخاص من جميع الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية ومن أي مكان في العالم، فوفقًا لمنظمة الصحة العالمية (WHO)، يؤثر هذا الاضطراب المزاجي على 300 مليون شخص في جميع أنحاء العالم، وفي عام 2015 وحده أثر الاضطراب على 5 ٪ من السكان الإسبان (ما مجموعه 2408.700 شخص).

وفي عالم الشهرة يأتي الاكتئاب، والعديد من الفنانين يدركون أنه في بعض الأحيان لا يكون المال والوضع الاجتماعي والنجاح كل شيء، لحسن الحظ اصبح هناك المزيد المشاهير الذين قرروا كسر المعوقات والتحدث بصراحة عن الصحة العقلية والنفسية.

ممثلين مشهورين عانوا من الاكتئاب

الآن نستعرض في السطور القادمة من هم أهم الشخصيات التي عانت من الاكتئاب في الوسط الفني العالمي؟، كتجربة أنسانية ومرض يتعرض له الكثيرون في العالم، ومرض من أمراض العصر التي صنفت على أنها من اسباب الوفاة العالمية.

ولذلك فالإصابة بالإكتئاب أمر وارد الحدوث ولا يشترط أن يدث لمن يعانون من الفقر أو صعوبات واضحة للأعين، فالتحديات النفسية الدفينة لا يعلم أحد عنها، وفيما يلي 8 ممثلين مشهورين عانوا من الاكتئاب؛

 أنجلينا جولي

اعترفت الممثلة العالمية أنجلينا جولي في عدة مناسبات بأنها عانت من نوبات اكتئاب،  ووضحت أنها أنقطعت عن حياتها المعتادة، وبالتحديد شعرت بهذا في مشهدين فارقين في حياتها، حينما توفى والدها نتيجة إصابتة بنرض السرطان بعد أن عانى من المرض وصعوباته، وفي مشهد مواجهتها صعوبة الانفصال عن زوجها براد بيت.

جيم كاريجيمس

يوجين كاري المعروف باسم جيم كاري هو ممثل كوميدي وممثل ومغني كندي تم تأميمه كأمريكي، حصل على جائزتي جولدن جلوب وكان مرشحًا لجائزة BAFTA.

قام ببطولة أفلام مثل The Mask، وهو من أشهر الممثلين الذين عانوا من الاكتئابفي الوسط الفني، ففي حالته منذ أن كان مراهقًا تم الكشف عن هذا في مقابلة مع شبكة سي بي اس، كما أوضح أنه قرر التوقف عن تناول الأدوية الموصوفة من قبل المختصين منذ صغره.

قال الممثل جيم عن إصابته بالإكتئاب بكل وضوح إنه تعلم أن يعيش بهذه الطريقة وأنه في النهاية لم يعد بحاجة إلى الأدوية.

هالي بيري

في نهاية التسعينيات عانت الممثلة الشهيرة هالي بيري فترة كبيرة من الاكتئاب، نتيجة مواجهتها بعض الأحداث المؤلمة التي مرت والتي من أبرزها كان الطلاق من زوجها، وكذلك الوقائع التي تعرضت فيها لإساءة المعاملة.

ووصلت مواجهتها لمرض الإكتئاب مع الصعوبات النفسية أنها قررت أن تنهي حياتها، وأنتشر خبر محاولتها الانتحار في الاوساط الاعلامية، فقد استنشقت أول أكسيد الكربون المحبوس في سيارتها.

كاثرين زيتا جونز

الممثلة الشهيرة الأخرى التي عانت من الاكتئاب هي كاثرين زيتا جونز، حصلت كاثرين الممثلة والمغنية والراقصة الويلزية على العديد من الجوائز التقديرية لإنجازاتها التمثيلية المميزة طوال حياتها المهنية.

ومع ذلك لم يكن هذا النجاح مانع من حدوث تطوير حالة مرضها  باضطراب ثنائي القطب، ورغم محاولاتها في الحفظ على حياتها الشخصية والتحدث عن مرضها بعيدًا عن الأضواء والساحة الفنية، التي كانت تضعها تحت ضغط نفسي كبير.

تسربت المعلومة وتناقلتها الصحف الفنية وعند سؤالها عن صحة المعلومة المسربة أعترف بصحتها، كان لا بد من قبول جونز في مركز للأمراض النفسية لعلاج اضطرابها، في وقت كانت تعاني فيه أيضًا من الكثير من التوتر بسبب إصابة زوجها الممثل مايكل دوغلاس بسرطان الحلق.

هايدن ليزلي بانتير

الممثلة هايدن ليزلي بانيتيير هي أيضًا ممثلة مشهورة أخرى عانت من اضطراب اكتئابي، وعلى وجه التحديد عانت من اكتئاب ما بعد الولادة، وأوضحت ذلك في مقابلة بشكل واضح ومباشر، بهذه الكلمات: “يعتقد الناس أنها هرمونات متقلبة ويقللون من أهميتها عندما يكون هذا شيئًا مؤلمًا للغاية وتحتاج المرأة فيه إلى الكثير من المساعدة”.

جوينيث بالترو

كما عانت الممثلة والمغنية الأمريكية جوينيث كيت بالترو من اكتئاب ما بعد الولادة مع وصول ابنها الثاني موسى، نتيجة زواجها من المغني كريس مارتن، فاعترفت جوينيث بأنها في البداية لم تشعر بأي نوع من المودة الوالدية تجاه ابنها، مما دفعها إلى الاعتقاد بأنها كانت أم سيئة وشخصاً سيئاً.

مايكل جاكسون

مايكل جاكسون ملك البوب وممثل ومغني مشهور آخر عانى من الاكتئاب، كان جاكسون رائدًا في الموسيقى في تصميم الرقصات الخاصة به وتصميمه ومقاطع الفيديو الخاصة به وموسيقاه.

كانت ابنته هي التي أعلنت عن أصابته بالإكتئاب في العلن اكتئابه، حتى أنه تم التكهن بأن وفاته كانت بسبب جرعة زائدة من الأدوية المزيلة للقلق، وعند النظر لحياة مايكل جاكسون وكم الرفاهية والشهرة التي كانت تحيط به نتأكد أن الإصابة بالإكتئاب لا يمنها الغنى.

فأسباب الإكتتئاب مختلفة وهناك أسباب وراثية وأسباب صدمات يواجها الشخص ولم يتخطها فتكون سبب الإصابة بالإكتئاب، وفي حالة مايكل جاكسون قيل أنه عانى من الكثير من التنمر في حياته على لونه وشكله، ومع شهرته انتشرت له صور توضح الفرق بين لونه وملامحه الزنجية السمراء لتحوله لشخص ذو بشره بيضاء وأنف منحوته بعملايات التجميل.

الذي جعل تعليقات التنمر تنهال عليه مما تسبب له بضغوطات نفسية أكثر، وعلى الرغمن من أنه إذا نظرت للفرق بين الصورتين وتسائلت عن السسب الذي يدفع شخص لتغير شكله لهذا الحد سوف تجد أنه كان يحاول تخفيف حد الصراع النفسي ليتأقلم مع محيطه ولكن يبدوا أن المحاولات لم تفلح.

وأنتشرت أشاعات أنه قام بتغير لون جلده من الأسمر للأبيض ليخفف من التنمر ويشعر بالرضى، ولكن هذا لم يكن حلًا يسكت الضجه التي واجها في داخله، وقال آخرون أن هذا كذب وأن تغير لونه كان بسبب أصابته بالبهاق الذي يغير لون الجلد .

ورد آخرون أن هذا يعتبر من ضمن الإشارات لإصابته بالتوتر والصراعات النفسية، لأن من ضمن أسباب البهاق هو الضغوطات النفسية التي تضر الجهاز المناعي وتجعله يهاجم الخلايا الخاصة بصبغة الجلد فيتغير لون الجلد، كل هذا تضارب آراء ولا يشير أن مايكل جاكسن واجه صعوبات نفسية.

روبن ويليامز

روبن ويليامز ممثل عظيم آخر  واجه الإكتئاب في عام 2014، عن عمر يناهز 63 عامًا،  ففي ذلك الوقت كان السبب غير معروف، ومع ذلك بعد بضعة أشهر علم أنه يعاني من اكتئاب شديد أدى إلى توجه لاستهلاك كثير من السموم دون وعى كان يغمر نفسه في شرب الكثير من المخدرات والكحول.[1]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى