كيفية التعامل مع نوبات السعال الليلي عند الاطفال

قد تلاحظ الكثير من الأمهات أن السعال عند الأطفال لا يحدث بكثرة إلا خلال فترة النوم، الأمر الذي يؤثر على قدرة الطفل على النوم بشكل سليم، حيث أن الكحة من الأشياء التي قد تسبب ألم لبعض الأطفال مما يحرمهم من نوم هادئ خلال فترة الليل فضلا عن الاستيقاظ عدة مرات لتناول الماء أو الأدوية لتهدئة الأمر.

خطوات هامة للتقليل من السعال الليلي

من الممكن أن يتم التعامل مع الأمر من خلال الخطوات التالية حيث أن تلك الخطوات سوف تهدأ كثيرا من تعرض الطفل إلى السعال خلال فترة الليل.

1- أن النوم بشكل مستقيم على السرير من الأشياء التي تتسبب في حدوث هياج في منطقة الحنجرة وينتج عنها السعال الليلي لذا من الأفضل أن تقوم برفع رأس الطفل عن مستوي الجسم من خلال وضع المخدات العالية ووضعها بشكل مريح للطفل خلال فترة النوم.

2-أن المبالغة في تدفئة غرفة النوم للأطفال خلال فترة الشتاء أو تبريدها خلال فصل الصيف من الأمور التي تؤثر على السعال عند الأطفال ومن الأفضل المحافظة على درجة حرارة معتدلة للغرفة والرطوبة بها حتى لا يتعرض الطفل إلى نوبات من السعال الليلي.

3- عسل النحل والمشروبات الدافئة من الأشياء التي تعمل كمهدئات للكحة ومن الأفضل أن يتم إعطاء الطفل مشروب دافئ قبل النوم محلى بعسل النحل، على أن يتم إعطاء الطفل أيضا عند الاستيقاظ مع عدم إعطاء الأطفال الرضع عسل النحل قبل عمر عام.

4- قد يكون السبب في تلك الكحة مرض ارتجاع المرئ وهو من الأمراض الشائعة عند الكبار والصغار على حد سواء، ومن الأفضل هنا عدم تناول الطعام قبل النوم بساعتين على الأقل مع تناول منتجات الحليب قبل النوم مباشرة.

5- قد يكون الطفل مصاب بالحساسية لذا من الأفضل الحرص على تهوية الغرفة جيدا بالإضافة إلى غسل المفارش بالماء الساخن وأيضا استخدام منقيات الهواء من الأتربة حتى يستمتع الطفل بالنوم الهادئ.

6- إن كان الطفل يعاني من التهابات في الجيوب الأنفية فإن السعال الليلي سوف يكون أمر لابد منه لذا من الأفضل التوجه بالطفل إلى الطبيب المختص عملا على وصف الدواء الفعال لتلك الحالة.

7- كما أن نزلات البرد أيضا من أكثر المسببات للسعال الليلي لذا على المحيطين به الإكثار من السوائل الدافئة وتناول حساء الدجاج مع الليمون والأدوية الخاصة بالبرد والإنفلونزا.

8- من يعاني من الربو التحسسي عليه الذهاب إلى الطبيب المختص عملا على وصف نوع من البخاخ الخاص بتلك الحالات لوقف السعال الليلي.

9- أن الأطفال الذين يعانون من مشاكل السعال الليلي أكثر تحسس للدخان والعطور والبخور والسجائر لذا من الأفضل تجنيب الأطفال تلك الأشياء خوفا على صحتهم.

10- الإصابة بالسعال الديكي وهنا يعرض الطفل إلى نوبات السعال خلال الليل والنهار ويصبح صوت سعال الطفل أشبه بصياح الديك ويعد من الأشياء المرهقة للطفل ويمثل خطورة كبيرة على حياة الرضع ومن الأفضل في تلك الحالة اللجوء إلى أطباء الأطفال المتخصصين عملا على سرعة معالجة المرض وعدم تهديد حياة الطفل في المستقبل.

11- في حالة معاناة الطفل من الحساسية للحيوانات من الأفضل أن لا تنام معه في غرفة واحدة والفصل بينهم حتى لا يتكرر السعال عند الأطفال خاصة خلال فترة التواجد في الغرفة ليلا.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *