الأثار الجانبية لصبغة الشعر

إعتاد الناس علي تغيير ألوان الشعر إلى درجة أنهم غير منزعجين على الإطلاق من كثرة تغيير الألوان وضررها ، فنحن لا نستطيع أن ننكر أن الأصباغ يمكن أن تأتي في كثير من الأحيان بآثار جانبية ضارة ، قد تكون محظوظ إذا لم يصَب شعرك سوى بملمس جاف . وقد تؤدي الصبغات في بعض الأحيان لضرورة علاج الشعر كحل عملي عند تعرضه للتلف ، توضح هذه المقالة الآثار الجانبية لصبغ الشعر ، والتي يجب أن يعرفها الجميع قبل أن يلوّنوا شعرهم .

الآثار الجانبية لصبغ وتلوين الشعر

صعوبة استعادة الشعر كما سبق

غالبًا ما تحتوي ألوان الشعر الدائمة على الأمونيا (أو مواد كيميائية مشابهة لها) وبيروكسيد . تقوم الأمونيا باختراق جذع الشعرة ، بينما يعمل البيروكسيد على تحييد (أو تبييض) الصبغة الطبيعية في شعرك ، وتجريدها من اللون . هذه العملية من تلوين الشعر يمكنها الوصول إلى قشرة شعرك وتبييضها من الصبغة الطبيعية وهذا هو أساس تلف الشعر . إن علاج شعرك بهذه المواد الكيميائية سيؤدي إلى فقده بريقه ، وتقصيفه بسهولة . بينما يمكن إعادة إحياء الشعر المصبوغ إلى حدٍ ما باستخدام علاجات العناية بالشعر ، فإن الطريقة الوحيدة للتخلص من التلف الناتج عن الصبغة هي قص شعرك .

رد فعل تحسسي للجسم

صبغات الشعر المسببة لأمراض الحساسية ليست شائعة ولكن قد تحدث لأن الأصباغ الدائمة تحتوي على بارابينيل دينيومين وهو من مسببات الحساسية الشائعة . الناس الذين لديهم إلتهاب جلدي معرضون بشكل خاص للتفاعلات بسبب المواد الكيميائية الموجودة في الأصباغ . يجب على الأشخاص الذين يعانون من حالات جلدية مثل الأكزيما والصدفية الامتناع عن استخدام أصباغ الشعر لتلوين شعرهم .

في الحالات الأكثر اعتدالاً ، يمكن أن تتسبب الأصباغ الدائمة في الحكة أو تهيج الجلد أو احمرار أو تورم في فروة الرأس أو أي مناطق حساسة أخرى مثل : الوجه والرقبة . هناك أمر آخر يجب مراعاته عند استخدام هذه الأصباغ هو أن عدم وجود تفاعل تحسسي في الماضي ، لا يعني أنه لن يكون لديك أي تفاعل تحسسي في المستقبل . كلما قمت بتلوين شعرك ، كلما زادت احتمالية الإصابة برد فعل سلبي .

قد تؤثر الصبغة على الخصوبة

الرصاص هو عنصر شائع يستخدم في صبغات الشعر الدائمة . وقد أوضحت الأبحاث وجود صلة محتملة بين هذه المشاكل المتعلقة بهذه المادة والخصوبة لدى الرجال والنساء . وينبغي أيضًا أن يكون نقطة للنساء الحوامل عدم استخدام أي نوع من صبغات الشعر لأن المواد الكيميائية الحالية قد تسبب الورم الخبيث في الأطفال الذين لم يولدوا بعد .

ضرورة توفير عناية خاصة للشعر المصبوغ

لا يدرك الكثير من الناس مدى أهمية العناية بالشعر الملون . إنه التزام على المدى الطويل سيجعلك تستعجل العودة إلى الصالون كل شهر تقريبًا ، وهو ما قد يكون مرهقاً على شعرك . سوف تحتاج إلى شراء المنتجات المصممة خصيصًا للشعر الملون . وشعرك المصبوغ بشكل عام يحتاج إلى الكثير من العناية الإضافية . شعر ما بعد الصبغ عرضة للأضرار ويتطلب الكثير من الوقت والصبر والرعاية . الفشل في إعطاء شعرك ما يحتاج إليه سيؤدي إلى أن يفقد اللمعان والصحة .

إلتهاب الملتحمة

الفشل في توخي الحذر الشديد عند صبغ شعرك يمكن أن يؤدي إلى أن المواد الكيميائية تتلامس مع الأجزاء الحساسة من وجهك . ففي بعض الحالات ، عندما تتلامس مواد كيميائية لصبغات الشعر مع عينيك ، يمكن أن يؤدي ذلك إلى إلتهاب الملتحمة أو الإصابة بالعين الوردية . في حالات أخرى ، يسبب إلتهاب وألم شديد بالعين .

قد تتسبب الصبغة في أزمة حساسية الصدر

صبغات الشعر تؤدي إلى تفاقم حساسية الصدر بسبب وجود الكبريتات الموجودة فيها . إستمرار استنشاق هذه المواد الكيميائية يؤدي إلى السعال ، وضيق التنفس ، وإلتهاب الرئة ، وعدم الراحة في الحلق ، وكذلك نوبات الربو .

قد تساعد في عوامل الإصابة بالسرطان

عندما تم إدخال أصباغ الشعر الدائمة لأول مرة كانت تحتوي على مركبات مسببة للسرطان . في حين تم تغيير تركيبة الصبغة ليحل محل هذه المواد الكيميائية ، فإن الجدل حول ما إذا كانت صبغات الشعر يمكن أن تسبب السرطان لم ينتهي . على العكس من ذلك ، هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث والدراسات العلمية لإقامة رابط واضح بين استخدام صبغة الشعر الدائمة والسرطان .

الاحتياطات الواجب اتخاذها أثناء صبغ شعرك

إذا لم تكن هذه التأثيرات الجانبية كافية ، فإليك بعض الاحتياطات التي يمكنك اتخاذها لتقليل مخاطر الآثار الجانبية المحتملة .

حاول تجنب استخدام لون الشعر الدائم قدر الإمكان . بدلاً من ذلك ، يمكنك اختيار ألوان الشعر الغير دائمة . فإنها لا تحتوي على العديد من المواد الكيميائية الضارة كما هو الحال مع ألوان الشعر الدائم .

 إجراء اختبار التحسس قبل صبغ شعرك ، سيساعدك اختبار الحساسية على تجنب حدوث تفاعل تحسسي محتمل .

هناك الكثير مما يمكن أن يحدث بشكل خاطئ عندما تحاول تلوين شعرك بنفسك . إنتقل إلى مكان تثق به لتجنب هذا .

قم بصبغ شعرك في منطقة جيدة الإضاءة وجيدة التهوية . التهوية السيئة يمكن أن تسبب تهيج العين والأنف .

 إستخدم منتجات من علامات تجارية موثوقة لا تستخدم العديد من المواد الكيميائية الضارة ، حتى إذا كان هذا يعني أنك ستضطر إلى إنفاق القليل من المال الإضافي .

الوسوم :
الوسوم المشابهة :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

Marianne Abou Negm

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *