نباتات تمتص الطاقة السلبية

كتابة: samah osman آخر تحديث: 13 يونيو 2021 , 09:20

أنواع نباتات تزود الطاقة الإيجابية

أظهرت العديد من الدراسات بأن هناك الكثير من أنواع النباتات التي تزيد من الطاقة الإيجابية بالرغم من وجود النباتات التي تعطي طاقة سلبية، وهذه النباتات التي تعطي الطاقة الإيجابية يمكنها أيضاً تحسين الجو في المنزل والمكتب بشكل كبير إذا احتفظت بنباتات محددة حيث تعزز هذه النباتات الطاقة الإيجابية مع تصفية الهواء ودعم الصحة العامة.

المشاعر الإيجابية تخلق أجواء أفضل تؤدي إلى حياة أفضل وهناك العديد من نباتات تعطي طاقة إيجابية ويكون لها تأثير سحري في التهدئة وتخليصها من كل السلبيات الموجودة في المكانبالإضافة إلى تنظف الهواء وتزيد من حالتك المزاجية الجيدة وأيضًا قضي على الشعور بالإحباط، وتعمل كمعززات للطاقة وتلك التي تقلل من الطاقة السلبية في منزلك.

زنبق السلام

يوصف نبات زنبق السلام بأنه يستطيع أن يوزع على مساحات كبيرة الشعور بالبهجة وتعمل على تحسين تدفق الطاقة الإيجابية في المنزل عن طريق تنقية الهواء والقضاء من الغازات الضارة، وعلى الرغم من أنها تزدهر بشكل أفضل في البيئات المظلمة مثل غرف النوم وكبائن المكاتب حيث يكون الضوء بنسبة أقل، إلا أن زنابق السلام يمكن أن تزين المكان وتتماشى مع الخلفيات الباهتة.

الصبار

بالرغم من الاعتقاد الشائع عن نبات الصبار إلا إنها نباتات جميلة ولا تحتاج إلى الكثير من العناية والاهتمام وذلك لأنها تنمو بمفردها، وعلى الرغم من أن إدارتها يمكن أن تكون مرهقة بعض الشيء خاصة فيما يتعلق بالأطفال، إلا أن نبات الصبار معروف بمقاومة الشعور بالكآبة والقلق.

الياسمين

يساعد نبات الياسمين على تقوية العلاقات الجيدة في محيط تواجدها فضلا عن عطرها طويل الأمد الذي يمكن أن يساعد في تهدئة العقل المتوتر، وأيضًا يوصي الخبراء بأنه يجب أن تحتفظ بالنبات بالقرب من نافذة مواجهة للجنوب عندما تكون في الداخل وشاهدها تنمو بشكل سحري.

الخيزران

نباتات الخيزران المعروف بأسم (البامبو) التي توجد في مختلف الأماكن مثل وضعها على مكاتب العمل أو داخل، الخيزران او البامبو ليس مجرد نبات استوائي فقط وانما على عكس أشجار الخشب الصلب الأخرى حيث ينمو نبات الخيزران مرة أخرى بعد الحصاد تمامًا كما ينمو العشب مرة أخرى بعد القطع، كما أنه نبات سريع النمو ومتعدد الاستخدامات ويحافظ على الحيوية والنشاط والطاقة الإيجابية.

نبات المال الصينية

ليس من الشائع أو المنتشر نبات المال الصيني ولكن هو نبات يوزع الكثير من الطاقة الإيجابية التي يتردد صداها بسرعة داخل المكان الموجودة فيه، ويعمل بشكل أفضل إذا لم تبقيه في ضوء الشمس المباشر، وأفضل شيء في هذا النبات هو الأوراق المستديرة غير العادية التي تجعله يبدو غريبًا وفريدًا من نوعه.

نباتات الثعبان

نبات الثعبان هو نبات يوجد داخل معظم المنازل ومعظم المساحات المكتبية نظرًا لمظهرها النابض بالحياة وسهولة الاهتمام بها، وهذا النوع من النبات يفضل أن يبقى في ضوء الشمس غير المباشر وتزدهر نباتات الثعابين بلمسة واحدة بالإضافة أنها تتميز بامتصاص البنزين والزيلين والتولوين والحفاظ على الهواء خاليًا من الأبخرة السامة.

التين المتهدل

لا تحكم على هذا النبات باسمه لأن صرح الكثير من الخبراء بأن نبات التين المتهدل هو نبات تم الاستخفاف به حقًا ولكن يجب أن يحتل مكانًا في كل منزل، كما ان نبات التين المتهدل يتميز على تصفية الملوثات التي تشغل عادةً المساحات المخفية الكثيرة من الهواء في منزلك، وأيضاً الملوثات المنبعثة من السجاد والستائر والأثاث والملاءات وما إلى ذلك، لذلك هو نبات يشبه جهاز تنقية الهواء الخاص بك ولكنه أفضل فقط لأنه طبيعي.

كالاتياس

يعتبر نبات الكالاتياس من أنواع النباتات المزخرفة للغاية وتتميز بأوراق الشجر الملونة والمتنوعة، وبسبب هذه الزخرفة والمظهرالرائع يجب للمرء أن يقول بسهولة أن نبات الكالاتياس من المفترض أن تكون موضع تقدير من أجل النظر إليها واستخدامها للزينة المنزلية، لكن هذا ليس فقط كل ما يفعله نبات الكالاتياس انما يمكن لهذا النبات حقًا تنقية الهواء وخلق بيئة داخلية أفضل، كما يقوم بغلق أوراقه في الليل ويفتحها مرة أخرى في الصباح.

أوكالبتوس

إذا كنت من الأشخاص العصبيين أو مصابي القلق والتوتر في حياتك فيمكن أن تساعدك شجرة أوكالبتوس في طرد الضرر والطاقة السلبية المحتمل وجودها في منزلك كما يعزز الإحساس بالهدوء، ويمكنك أيضًا الاحتفاظ بها في مكتبك حيث يساعد على إزالة كل الطاقة السلبية وتحسين نظام نومك أيضًا.

نبات اليشم

اليشم هو نبات صغير وقليل للغاية يوجد مع أزهار وردية أو بيضاء رقيقة ولكنها  سترفع من الحالة المزاجية الجيدة بالتأكيد، هذا النبات المنزلي هو نبات متعدد الاستخدامات الذي يكون دائمًا جاهزًا للمنزل كما أنه أيضًا علاج الغثيان والإسهال كما أن لهذا النبات أهمية كبيرة لأنه يهدئ البيئة ويقلل من مستويات التوتر.

نبات جولدن بوثوس

تستحق نبات البوثوس مكانًا في منزلك لعدة أسباب منها أنها تعمل على تنقية الهواء، هذا النبات الأخضر المورق الذي يحب أن ينمو في ضوء غير مباشر ويريد سقيًا معتدلًا يقوم على إلتهام جميع الملوثات الموجودة في الهواء، علاوة على ذلك يساعد هذا النبات أيضًا على استرخاء العينين عند الشعور بالاحتقان أو الغضب قليلاً، كما أنه من المعروف أيضًا أن هذا النبات يمنع ارتفاع ضغط الدم في العين، ومع ذلك يجب الإنتباه على الأطفال والتأكد من عدم تناوله أبدًا لأن رغم كل هذه الصفات الجيدة إلا ان أوراق هذا النبات شديدة السمية.[1]

زهرة الأوركيد

زهرة الأوركيد من النبات المذهل لإضفاء الحيوية على عالمك المحيط بك كما أنها أداة للتخلص من الإجهاد، فهي لا تخفف من تعبك فقط بل تنشر أيضًا رائحة عطرة حلوة وتتميز برائحتها المميزة وتجذب هذه النباتات الطاقة الإيجابية مما يترك منزلك منتعشًا تمامًا، بالنسبة لأولئك الذين يعانون من صعوبة في التنفس والحفاظ على شخصية هادئة، فإن زهرة الأوركيد تعزز الطاقة  الإيجابية وتساعد على تنقية الهواء المحيط، كما إنها تعمل كالسحر في الليل بإطلاق الأكسجين، فهذه النباتات قادرة على تحسين الطاقة الروحية للمنزل مما يساهم في زيادة الحب والأجواء الهادئة داخل المنزل.

نبات الريحان

نبات الريحان هو النبات الأكثر شيوعًا داخل المنازل الهندية، حيث يستمد الكثيرون منها قوتهم وطاقتهم الإيجابية، كما أنه ليس من الصعب الاعتناء بنبات الريحان حيث يحتاج إلى الري فقط عندما تكون التربة جافة، وتحديداً في الصيف قم بسقيها بانتظام وفي الشتاء يمكن سقيها مرتين أو ثلاث مرات في الأسبوع أيضًا.

ومن المعروف أن الريحان يهدئ الأعصاب المتوترة وله خصائص قوية مضادة للأكسدة تجذب الطاقة الإيجابية وينتج منها كمية كبيرة من الأكسجين كما أنها تمتص المكونات الضارة الموجودة في الهواء مثل أول أكسيد الكربون وثاني أكسيد الكربون، وتستخدم أوراق هذه النباتات في معظم المنازل لإعداد الشاي أو رش الماء حول المنزل

نبات اللبلاب

هذا النبات المذهل لديه القدرة على امتصاص المركبات الضارة مثل الفورمالديهايد، كما إنها تخلص الهواء من السموم وتوفر هواء أنظف للتنفس إذا كان لديك لبلاب في المنزل فيمكنك أن تطمئن إلى تنفس هواء أنظف وهواء أنقى بما يتناسب بشكل مباشر مع الطاقة الإيجابية المتزايدة في المنزل، وينصح بشدة للأشخاص الذين يعانون من الربو والحساسية ان يضعوا نبات اللبلاب في أماكنهم، ومع ذلك فمن المستحسن الابتعاد عن الحيوانات الأليفة والأطفال لأنها تحتوي على عناصر ضارة لهم.[2]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى