أسباب ازرقاق القدمين عند الجلوس .. ودلالاتها المرضيه

كتابة: دعاء اشرف آخر تحديث: 18 أكتوبر 2021 , 19:26

امراض تسبب ازرقاق القدم اثناء الجلوس

زرقة أطراف الجسم تحدث بسبب أنها أبعد المناطق عن قلب الإنسان لذلك يكون وصول الدم إليها صعب بعض الشيء،  كما أن جميع أعضاء وأنسجة الجسم بحاجة إلى الأكسجين لكي تتمكن من القيام بوظائفها، والجسم يستطيع أن يمتص الأكسجين من الهواء الذي نتنفسه، كما أن الدم يحتوي على بروتين يسمي بالهيموجلوبين الذي يقوم بنقل الأكسجين إلى خلايا الجسم وعندما لا يصل نسب الأكسجين الكافية إلى خلايا الجسم يحدث زراقة.

في بعض الحالات الطبية تقوم بمنع وصول الدم المؤكسج إلى أجزاء من الجسم، فهناك ناس يولدون بهيموجلوبين غير طبيعي وبالتالي يتم التأثير السلبي علي قدرة الهيموجلوبين على الارتباط بالأكسجين ونقله إلى خلايا الجسم ومن أهم الأسباب هي.

  • ظاهرة رينود حالة يعاني المصاب بها من انخفاض في تدفق الدم إلي اليدين والقدمين وذلك بسبب تشنجات الأوعية الدموية
  • ضغط دم المنخفض ويصاب به الفرد عندما يكون نسبه الضغط لضخ الدم في الجسم غير كافية لدفعه للقدمين واليدين
  • انخفاض حرارة الجسم حيث أن الأطراف هي الأماكن التي تنخفض فيها الحرارة بشكل خطير.
  • مشاكل الأوردة أو الشرايين من يعانون من مشاكل في الأوردة والشرايين فأجسامهم لا ترسل كميات كافية من الدم للأطراف تتضمن الأسباب المحتملة القصور الوريدي و انسداد الأوردة أو الشرايين و مرض الأوعية الدموية المحيطية.
  • سكتة قلبية الشخص الذي يعاني بقصور في القلب لا يتمكن من ضخ الدم لكل أجزاء وأطراف الجسم بشكل فعال.
  • المشاكل الخاصة بالجهاز الليمفاوي وهي المشاكل الناتجة عن عدم تدفق السائل الليمفاوي بشكل طبيعي، وذلك يؤدي إلى تضخم الأنسجة بالسائل الليمفاوي.
  • التجلطات التي تصيب الأوردة العميقة ذلك بسبب التجلطات التي تحدث فالأطراف أو الساق أو أطراف الأطراف.
  • صدمة نقص حجم الدم يقوم الجسم بتحويل الدم من الجلد إلى الأعضاء الداخلية عند الإصابة بذلك المرض.
  • الفشل الكلوي تقوم الكلى في الجسم بعدة وظائف حيوية كالتخلص من الفضلات، والحفاظ على توازن العناصر الغذائية في الدم، وإنتاج الهرمونات التي تتحكم في ضغط الدم، وعندما تصاب الكلى باضطراب ولا تعمل بشكل صحيح فإنها قد تسبب ازرقاق أصابع القدم
  • زيادة تخثر الدم بعض أنواع السموم و الأدوية الممنوعة كالكوكايين والأمفيتامين.
  • الأدوية قد تسبب بعض العلاجات الدوائية مثل مميعات الدم، أو أدوية علاج الجلطات الدموية إلى حدوث ازرقاق أصابع القدم
  • الملابس والإكسسوارات الضيقة جدّا التي تحبس الدم
  • ارتفاع نسبة الكوليسترول بالدم: حيث أنه يقلل وصول الدم للأطراف عبر الشرايين.
  • التدخين بشراهة: حيث تعمل مادة النيكوتين الموجودة بالسجائر على تضييق الشرايين.
  • مرض السكري: يسبب اضطراب في الأوعية المحيطية ويحدث زرقة الأطراف وقد يمتد الاضطراب ليشمل شرايين الفخذين والساقين.
  • داء رينو: ازرقاق بالأطراف إضافة إلى ثلاثة أعراض أخرى تظهر في منطقة الازرقاق هي الإحساس بالبرد والتعرق الزائد وتغيرات في الأنسجة المرنة بدون أوجاع.

مع مراعاة الفرق رئيسي بين الزرقه المركزية والمحيطية وهو كيفيه تأثير كل منهم على الجسم، حيث ان الزرقة المحيطية تؤثر على أطراف يد أو قدم الشخص مثل أطراف الأصابع والأظافر والقدمين.

وقد يؤثر علي جانب واحد او كلاهما بالتساوي بينما تؤثر الزرقة المركزية على اعضاء الجسم الاساسية وأيضا الشفاه واللسان ولا تتحسن اعراض الزرقة المركزية بتسخين وتدفئه الجسم، ولهما اسباب متشابهة كمشاكل القلب أو الدم أو الرئتين أو الجهاز العصبي. [1]

علاج ازرقاق اصابع القدم

العلاج يهدف إلى اعادة تدفق الدم في الاطراف وقد يقوم الاطباء بإقتراح احد الحلول الآتية: [2]

  1. دعامات
    حيث ان جراح الاوعية الدمويه يقوم بإدخال انبوب شبكي، وهو ما يعرف ب اسم الدعامه ووظيفته هو ابقاء الوعاء مفتوح حتي يتمكن الدم من السير خلاله.
  2. جراحة تحويل مجري
    ان جراح الاوعية الدمويه يقوم بأخذ وعاء دموي سليم من مكان اخر في الجسم ويخلق مكان اخر حول المكان الذي تم انسداده.
  3. جراحة ترميمية للانسداد والتخثر لكي يتم ازاله مصدر الجلطة واستعادة تدفق الدم.
  4. الأدوية التي تعمل على ارتخاء الأوعية الدموية، وتستخدم لأغراض أخرى لكن وجد أن لها تأثير علاجي في ازرقاق الأطراف كمضادات الاكتئاب و خافضات ضغط الدم و أدوية الضعف الجنسي لدى الرجال
  5. ايضا يجب تجنب بعض الأدوية التي تعمل على انقباض الأوعية الدموية كحاصرات بيتا و أدوية الصداع النصفي و حبوب منع الحمل و أدوية البرد والحساسية التي أساسها مادة السودوإيفيدرين.
  6. التزود بالأكسجين حتى تستقر الحالة، بوضع المريض على جهاز الأكسجين أو التنفس الصناعي، لرفع نسبة الأكسجين في الدم إلى النسبة الطبيعي.
  7. ممارسة الرياضة لتحسين الدورة الدموية.
  8. شرب المياه بكثرة لأنها تعمل على تخفيض التجلط بالدم وتحافظ على سيولته.
  9. التوقف عن التدخين الذى يقلل من انسياب الدم للأطراف.
  10. الحماية من البرد بواسطة ارتداء غطاء للرأس، وجوارب وقفازات في فصل الشتاء خاصة في أثناء الخروج المبكر للعمل أو السهر خارج المنزل.

كيفية تشخيص ازرقاق أصابع القدم

يعتمد التشخيص السريري لزرقة الأطراف على المظهر العام للمريض قياس النبض والكيمياء الحيوية القياسية، بما في ذلك وظائف الكبد والكلى و تحليل البول و تعداد الدم الكامل، والأجسام المضادة والغلوبولين المناعي وقياسات غازات الدم الوريدي والشرياني و التصوير بالأشعة السينية.

أخذ خزعة الجلد و تنظير الشعيرات الدموية في طية الأظافر لكي يتم التفرقة بين الزرقة الأولية و اضطرابات النسيج الضام في المرحلة المبكرة، وينصح الاطباء المتخصصين ببعض الارشادات كبقاء الجسد دافئ وشرب الكثير من السوائل والاستراحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى