اعراض فقر الدم الحاد عند النساء

يقصد بفقر الدم إصابة الإنسان بالأنيميا وهي من الأمراض التي تنتشر بشكل كبير بين الكبار والصغار أيضا، وتحدث نتيجة انخفاض نسبة الهيموجلوبين في الجسم عن المعدل الطبيعي لها، وبالتالي يترتب عليه نقص في كمية الأكسجين التي تصل لجميع

أعضاء الجسم كلها، وعادة ما يصاحب هذا الأمر الكثير من الأعراض والتي يجب على كل شخص أن ينتبه لها بشكل جيد، وخاصة أن إهمال هذه الأعراض يترتب عليه مشاكل صحية عديدة وخطيرة تهدد حياته، وسوف نتعرف بالتفصيل من خلال هذا المقال على أعراض الإصابة بفقر الدم وخاصة عند النساء.

اعراض فقر الدم الحاد عند النساء

يصاحب الإصابة بفقر الدم الحاد عند السيدات بعض الأعراض التالية التي تتمثل في :

1- الشعور بالتعب مع الإرهاق المستمر وعدم القدرة على تحريك الرأس، هذا بالإضافة لصعوبة التحرك من السرير وخاصة في أوقات الصباح.

2- الإحساس بدوخة ودوار مستمر.

3- تقلبات ملحوظة في المزاج وخاصة لدى السيدات الحوامل.

4- ضعف في تكوين الأظافر وحدوث هشاشة وتكسر بها.

5- صعوبة كبيرة عند التنفس وخاصة خلال ممارسة التمارين الرياضية أو عند صعود السلالم.

6- التعرض للإغماء وفقدان الوعي في بعض الأوقات.

7- عدم القدرة على التركيز مع الإصابة بضعف شديد في القدرة الجنسية وضعف التبويض عند السيدات، مما يقلل من فرص حدوث الحمل.

8- يترتب عليه معاناة الكثير من السيدات من مشكلة تساقط الشعر.

9- برودة في الأطراف وخاصة في أصابع القدم وكذلك في أصابع اليد.

10- تغير لون الجلد للون الأصفر مع حدوث شحوب به.

11- الإصابة بنزيف حاد في بعض مناطق الجسم وخاصة في منطقة الأمعاء والمعدة أيضا.

12- إضطرابات في عدد نبضات القلب، مع حدوث صداع مستمر في الكثير من الحالات.

13- زيادة ملحوظة في الوزن بسبب الإفراط في تناول كمية كبيرة من الطعام وخاصة السكريات.

14- التأخر في إلتئام الجروح مع الإصابة بإلتهابات شديدة.

15- ألم شديد في منطقة الصدر.

16- الإصابة بالإكتئاب الشديد مع تقلبات مزاجية سيئة وخاصة في أوقات الدورة الشهرية.

أهم أسباب الإصابة بفقر الدم

يرجع الإصابة بفقر الدم لأسباب عديدة تتمثل أهمها في:

1- نقص عنصر الحديد في الجسم وبالتالي يترتب عليه نقص في الكمية المنتجة من مادة الهيموغلوبين والتي تلعب دور هام في تكوين كريات الدم الحمراء.

2- نقص كمية فيتامين ب 12 يترتب عليه حدوث نقص في كمية حمض الفوليك التي توجد بالجسم، وسوف يترتب على ذلك بالتأكيد إنخفاض في عدد كريات الدم الحمراء التي يقوم الجسم بإنتاجها.

3- اصابة الإنسان ببعض الأمراض الخطيرة يترتب عليه حدوث فقر في الدم ومن أهم هذه الأمراض هي مرض السرطان والروماتيد وكذلك أمراض التهاب المفاصل أو حدوث فشل في وظائف الكلى يترتب على كل ذلك إنخفاض في عدد كريات الدم الحمراء التي توجد بالجسم وبالتالي التعرض لخطر الإصابة بفقر الدم.

4- إستئصال بعض أجزاء الجسم كالمعدة والأمعاء يترتب عليه عدم قدرة الجسم على امتصاص العناصر الغذائية المهمة للجسم من أجل انتاج كريات الدم الحمراء.

5- العوامل الوراثية يترتب عليها حدوث خلل في نسبة الهيموغلوبين بالدم وبالتالي يترتب على ذلك عدم إنتاج كريات الدم الحمراء بطريقة طبيعية .

6- مشاكل الدم والتي يصاحبها حدوث خلل وتكسر في خلايا كريات الدم الحمراء، كما أن أمراض نخاع العظم يترتب عليه الإصابة بفقر الدم مثل مرض سرطان الدم والذي يصاحبه دائمًا حدوث خلل في عدد كريات الدم الحمراء التي ينتجها الجسم.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *