الإحتفال باليوم العالمي لمكافحة مرض السكري والوقاية منه

يعد مرض السكري أحد أمراض العصر التي تواجه الكبار والصغار وتهدد صحتهم بشكل عام، وفي هذا الإطار فإننا نتحدث اليوم عن اليوم العالمي للتوعية ضد مرض السكري وفي هذا الإطار نوضح معلومات تفصيلية حول المرض.

اليوم العالمي لمرض السكري
إختارت منظمة الصحة العالمية والإتحاد الدولي للسكري يوم الرابع عشر من نوفمبر من كل عام ليكون موعداً للتوعية بمرض السكري وأضراره وطرق الوقاية منه، وذلك حيث أنه يوافق ذكرى ميلاد الطبيب الكندي فريدريك بانتينغ الذي إشترك مع العالم تشارلز بيست في إكتشاف هرمون الإنسولين وذلك في عام 1922م، والإنسولين هو أحد الهرمونات الهامة لضبط وتنظيم مستوى السكر في الدم وكذلك فهو المسؤل عن بقاء الكثير من مرضى السكري على قيد لحياة.

أسباب الإصابة بالسكري
يعد السكري أحد الأمراض المزمنة والذي يصاب به الإنسان نتيجة لعجز البنكرياس عن إنتاج مادة الإنسولين بالقدر الذي يحتاج إليه جسم كل شخص، وكذلك عندما يعجز الجسم عن إستخدام هذا الإنسولين بالصورة السليمة التي تساعد أجهزته على العمل بصورة صحيحة.

ويتم التأكد من إصابة المريض بمرض السكري من خلال فحص الدم الذي يتم إجراؤه بمعامل التحاليل المختلفة.

أنواع مرض السكري
النوع الأول: وفي هذا النوع يحدث لدى المريض قصور في إنتاج الإنسولين وتقل نسبة السكر في الدم ولم يتوصل الأطباء لأسباب علمية واضحة ومباشرة لهذا النوع كما أنه لا يمكن الوقاية منه لعدم التوصل إلى الأسباب المسببة له.

النوع الثاني
ويشكل 90% من نسبة الحالات المصابة بمرض السكري، وتحدث الإصابة به عندما تتوقف إستفادة الجسم من الانسولين الذي يتم إنتاجه، ومن الممكن أن يتأخر تشخيص هذا النوع لعدة أعوام.

النوع الثالث سكر الحمل
ويحدث خلال فترة الحمل حيث يرتفع مستوى السكر في الدم لدى السيدة الحامل، وغالباً ما يتم إكتشافه خلال الفحوصات التي يتم إجراؤها للسيدة والإستعدادت التي تتم في فترة ما قبل الولادة.

أعراض الإصابة بمرض السكري
هناك أعراض واضحة يعرفها الجميع وعند التعرض لها يشك الشخص في إحتمالية إصابته بمرض السكري ومن أبرز هذه الأعراض.

1-إمتلاء المثانة سريعاً وفرط التبول.

2-الشعور بالجوع بصورة سريعة على الرغم من تناول الطعام ” الهبوط”، وعلى الرغم من كثرة تناول الطعام إلا أن المريض يفقد الوزن بشكل ملفت للنظر.

3-الشعور بالعطش وجفاف الحلق بصورة مستمرة.

4-الشعور بالتعب والإجهاد وكذلك الإحساس بضعف النظر.

الفحوصات التي يجب على مريض السكري إجراؤها
1-يجب على المريض قياس الوزن في كل مرة يزور فيها الطبيب.
2-كذلك من الضروري عمل فحص لوظائف الكلى مرة سنوياً.
3-كما يجب عمل فحوصات للقدمين كل ستة شهور بواسطة الطبيب المختص.
4-ومن الضروري إجراء فحص النظر مرة سنوياً وذلك للتأكد من عدم حدوث المضاعفات المعروفة لمرض السكري.

5-فحص الكوليسترول مرة سنوياً.
7- قياس ضغط الدم والإلتزام بالمراجعة الدورية التي يخصصها الطبيب وذلك لإرتباط المرضين ببعضهما البعض.
8- فحص وظائف الكبد مرة سنوياً.

المضاعافات التي يسببها مرض السكري
1-يعد مرض السكري أحد الأسباب الرئيسية التي تسبب العديد من الأمراض ومن أبرز مضاعفاته التسبب في الفشل الكلوي، كما أنه السبب الرئيسي في وفاة من 10 إلى 15 % من الحالات المصابة به.

2-يزيد من أمراض الإعتلال العصبي التي تصيب القدمين، ويرجع ذلك إلى ضعف عملية جريان الدوم ووصوله إلى الأطراف، وأحياناً يسبب قرحة في القدمين مما يؤدي إلى بترها، لذلك ينصح بإجراء فحص القدمين بصورة دورية.

3-أحياناً ما يسبب إعتلال الشبكية، لذلك يعد من الأسباب الرئيسية المسببة للعمى، حيث أنه يلحق بعض الأضرار بالأوعية الدموية المغذية لشبكية العين، لذلك وبعد فترة طويلة من الإصابة به يصاب حوالي 2% من مرضى السكري بالعمى، بينما يصاب 10% بعواقب سيئة من ضعف النظر وغيرها من الأمراض المرتبطة بالعينين.

طرق الوقاية من مرض السكري
هناك خطوات عملية وبسيطة إذا إتبعها كل شخص فستقل إحتمالية إصابته بمرض السكري وهذه هى الخطوات
1-الحفاظ على وزن صحي ومثالي.
2-ممارسة أحد أنواع الرياضات البدنية لمدة ثلاثين دقيقة بصفة دورية.
3-إتباع نظام صحي متوازن يحتوي على الخضروات والفاكهة والتقليل من النشويات والسكريات والدهون المشبعة.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *