حبوب منع الحمل بعد الجماع

حبوب منع الحمل الطارئة أو حبوب ما بعد الجماع هي حبوب يتم تناولها بعد القيام بجماع غير محميّ لمنع حدوث الحمل ، حيث تقوم بإيقاف أو تأخير إفراز البويضة من مبيض المرأة إلى أن يصبح الحيوان المنوي غير فعال داخل الجسم .

كما تمنع تخصيب البويضة بواسطة الحيوان المنوي من خلال تغيير طريقة تحرك الحيوان المنوي داخل الجسم ، إلا أنها لا تأتي بأي مفعول بمجرد تخصيب البويضة ولكنها لا تسبب ضررًا للمرأة ولا الجنين إذا تم التخصيب .

الوقت المسموح فيه بتناول حبوب منع الحمل الطارئة

تم الموافقة على تناول حبوب منع الحمل الطارئة في مدة أقصاها ٧٢ ساعة “٣ أيام” بعد الجماع ، إلا أنها تظل فعالة بالنسبة لمعظم النساء لمدة ٤ أيام بعد الجماع .

درجة فعاليتها

تمتلك حبوب منع الحمل بعد الجماع معدل نجاح ٩٨% في النساء ذوات الوزن المتوسط عندما يتناولنها في غضون ٤ أيام بعد الجماع غير المحمي .

إلا أنها لا تمتلك نفس درجة الفعالية بالنسبة للنساء اللائي يزيد وزنهن عن ٧٠ كجم لذا تُوصَى هذه النساء باستخدام لولب رحمي نحاسي ، وإذا قررن تناول حبوب منع الحمل الطارئة يجب أن يتناولن جرعة مضاعَفة مكونة من حبّتين معًا .

لذا يجب إخبار الطبيب أو الصيدلي بأية أدوية أخرى تتناولها المرأة نظرًا لأنها قد تحتاج إلى حبة إضافية أو لولب رحمي نحاسي ، وإذا تقيأتِ في غضون ٣ ساعات بعد تناول حبة منع الحمل الطارئة سوف تحتاجين لتناول واحدة أخرى .

ويعد اللولب الرحمي النحاسي وسيلة بديلة لمنع الحمل الطارئ ، ويتم تركيبه بواسطة الطبيب أو الممرض المدَرَّب في غضون ٥ أيام بعد إفراز البويضة وهو فعال بنسبة ١٠٠% تقريبًا ، حيث يتميز بتوفير منع حمل طويل الأمد كما أنه فعال للنساء زائدات الوزن .

الأعراض الجانبية لحبوب منع الحمل الطارئة

تعاني بعض النساء من أعراض جانبية طفيفة مثل الشعور بالإعياء والقيء ، ويمكنك تناول الحبة مع الطعام لتقليل فرص الشعور بالإعياء .

وهناك خطر صغير للغاية لحدوث الحمل المنتبذ “ الحمل خارج الرحم ” إذا فشلت حبوب منع الحمل الطارئة ، ويمكن أن يحدث ذلك مع أي حمل وقد يكون خطيرًا ، لذا إذا أصابتك التقلصات أو النزيف قومي بزيارة الطبيب ، وإذا اعتقدت بأنه من الممكن أن تكوني حبلى قومي باختبار حمل بعد مرور ٣-٤ أسابيع على تناول حبوب منع الحمل الطارئة .

معلومات عن حبوب منع الحمل الطارئة

– تحتوي على البروجستوچين وهو هرمون آمن للغاية .

– لا تصعّب عليكِ حدوث حمل فيما بعد .

– لا تسبب لكِ ضررًا إذا استخدمتيها أكثر من مرة .

– لن تسبب الإجهاض إذا كنتِ حامل بالفعل .

استخدام الحبوب كوسيلة منتظمة لمنع الحمل

 إن حبوب منع الحمل بعد الجماع ليست بنفس فاعلية غيرها من وسائل منع الحمل ولا تحمي المرأة من العداوى المنتقلة جنسيًا ولا تمنع حدوث الحمل بعد الجماع مستقبلًا ، لذا يمثل استخدامها كوسيلة منتظمة لمنع الحمل تصرفًا غير حكيم .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

Tasneim

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *