الفرق بين النزله المعويه الفيروسيه والبكتيريه

كما قد تعتقد تسبب الالتهابات البكتيرية البكتيريا، والالتهابات الفيروسية تسببها الفيروسات، ولعل أهم التمييز بين البكتيريا والفيروسات هو أن العقاقير المضادة للمضادات الحيوية تقتل البكتيريا عادة، ولكنها ليست فعالة ضد الفيروسات، ويمكن أن تسبب البكتيريا والفيروسات العديد من الإصابات الشائعة، ولكن ما هي الاختلافات بين هذين النوعين من الكائنات المعدية .

النزلة المعوية

عندما تواجه أعراضا مثل الغثيان أو الإسهال أو تقلصات البطن، فمن المحتمل أن يكون لديك علة في المعدة، ولكن هل هو بسبب العدوى الفيروسية أو البكتيرية

تنقسم أخطاء المعدة بشكل عام إلى فئتين بناء على كيفية اكتسابها :

1- التهاب المعدة والأمعاء هو التهاب في الجهاز الهضمي، إنه ناتج عن ملامسة البراز أو القيء من شخص مصاب بالعدوى .

2- التسمم الغذائي هو عدوى في الجهاز الهضمي الناجم عن استهلاك الأغذية أو السوائل الملوثة .

3- التهاب المعدة والأمعاء والتسمم الغذائي يمكن أن يكون سبب كل من الفيروسات والبكتيريا، وبغض النظر عن السبب ستزول الأعراض عدة مرات في يوم أو يومين برعاية منزلية جيدة .

ومع ذلك فإن الأعراض التي تستمر لمدة أطول من ثلاثة أيام، والتي تسبب الإسهال الدموي أو تؤدي إلى الجفاف الشديد، وقد تشير إلى إصابة أكثر خطورة تتطلب علاجا طبيا سريعا .

الفرق بين البكتيريا والفيروسات

البكتيريا كائنات دقيقة صغيرة تتكون من خلية واحدة، إنها متنوعة للغاية ويمكن أن تحتوي على مجموعة كبيرة ومتنوعة من الأشكال والسمات الهيكلية، ويمكن للبكتيريا أن تعيش في كل بيئة يمكن تصورها تقريبا، بما في ذلك داخل أو على جسم الإنسان، وحفنة فقط من البكتيريا تسبب الالتهابات في البشر، ويشار إلى هذه البكتيريا باسم البكتيريا المسببة للأمراض .

والفيروسات هي نوع آخر من الكائنات الدقيقة، وعلى الرغم من أنها أصغر من البكتيريا، لكنها مثل البكتيريا فهي متنوعة للغاية ولها مجموعة متنوعة من الأشكال والميزات، والفيروسات طفيلية وهذا يعني أنها تحتاج إلى خلايا حية أو أنسجة تنمو فيها، ويمكن للفيروسات اجتياح خلايا الجسم باستخدام مكونات خلاياك لتنمو وتتضاعف، وبعض الفيروسات تقتل الخلايا المضيفة كجزء من دورة حياتها .

كيف تنتشر الالتهابات البكتيرية

العديد من الالتهابات البكتيرية معدية، وهذا يعني أنها يمكن أن تنتشر من شخص لآخر، وهناك عدة طرق يمكن أن يحدث ذلك بما في ذلك :

1- اتصال وثيق مع شخص مصاب بعدوى بكتيرية بما في ذلك اللمس والتقبيل .

2- ملامسة سوائل الجسم للشخص المصاب، خاصة بعد الاتصال الجنسي أو عندما يسعل الشخص المصاب أو يعطس .

3- انتقال من الأم إلى الطفل أثناء الحمل أو الولادة .

4- التلامس مع الأسطح الملوثة مثل مقابض الأبواب أو مقابض الصنبور، ثم لمس وجهك أو أنفك أو فمك .

5- بالإضافة إلى الانتشار من شخص لآخر يمكن أيضا انتشار العدوى البكتيرية من خلال لدغ الحشرات المصابة، بالإضافة إلى ذلك يمكن أن يؤدي استهلاك الطعام أو الماء الملوثين أيضا إلى الإصابة .

ما هي اشهر الالتهابات البكتيرية

بعض الأمثلة على الالتهابات البكتيرية تشمل :

1- بكتيريا الحلق .
2- التهاب المسالك البولية (UTI) .
3- التسمم الغذائي الجرثومي .
4- مرض السيلان .
5- مرض السل .
6- التهاب السحايا الجرثومي .
7- النسيج الخلوي .
8- مرض لايم .

كيف تنتشر الالتهابات الفيروسية

مثل الالتهابات البكتيرية العديد من الالتهابات الفيروسية معدية أيضا، ويمكن أن تنتشر من شخص لآخر في العديد من الطرق نفسها، بما في ذلك :

1- الاتصال الوثيق مع شخص مصاب بعدوى فيروسية .
2- ملامسة سوائل الجسم لشخص مصاب بعدوى فيروسية .
3- انتقال من الأم إلى الطفل أثناء الحمل أو الولادة .
4- ملامسة الأسطح الملوثة .
5- يمكن أن تنتشر الالتهابات الفيروسية عن طريق لدغة حشرة مصابة أو عن طريق تناول الطعام أو الماء الملوث .

ما هي الالتهابات الفيروسية الشائعة

بعض الأمثلة على الإصابات الفيروسية تشمل :

1- إنفلونزا .
2- نزلة برد .
3- التهاب المعدة والأمعاء الفيروسي .
4- جدري الماء .
5- الحصبة .
6- التهاب السحايا الفيروسي .
7- فيروس نقص المناعة البشرية (HIV) .
8- التهاب الكبد الفيروسي .
9- فيروس زيكا .
10- فيروس غرب النيل .

البرد والبكتيرية والفيروسية

يتسبب البرد الشائع في عدد من الفيروسات المختلفة على الرغم من أن فيروسات الأنف هي السبب في الغالب، ولا يوجد ما يمكنك فعله لعلاج نزلات البرد باستثناء الانتظار خارجها واستخدام الأدوية دون وصفة طبية للمساعدة في تخفيف الأعراض، وفي بعض الحالات قد تحدث عدوى بكتيرية ثانوية أثناء أو بعد نزلات البرد، ومن الأمثلة الشائعة للعدوى البكتيرية الثانوية ما يلي :

1- التهابات الجيوب الأنفية .
2- التهابات الأذن .
3- الالتهاب الرئوي

وربما تكون قد أصيبت بعدوى بكتيرية إذا :

1- تستمر الأعراض لفترة أطول من 10 إلى 14 يوما .
2- تستمر الأعراض في الأسوأ بدلا من التحسن على مدار عدة أيام .
3- لديك ارتفاع في درجة الحرارة مما لوحظ عادة مع البرد .

هل يمكنك استخدام لون المخاط لتحديد ما إذا كانت عدوى بكتيرية أو فيروسية

يجب تجنب استخدام لون المخاط لتحديد ما إذا كان لديك عدوى فيروسية أو بكتيرية، وهناك اعتقاد قديم العهد بأن المخاط الأخضر يشير إلى وجود عدوى بكتيرية تتطلب المضادات الحيوية، وفي الواقع سبب المخاط الأخضر من المواد الصادرة عن الخلايا المناعية ردا على الغازي الأجنبي، ويمكن أن يكون لديك مخاط أخضر بسبب العديد من الأشياء، بما في ذلك الفيروسات أو البكتيريا أو حتى الحساسية الموسمية .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *